قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن:بحثت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون هاتفيا الوضع في ايران مع نظرائها الفرنسي والبريطاني والالماني، حسب ما اعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية ايان كيلي الثلاثاء. وقال كيلي خلال لقاء مع الصحافيين ان وزيرة الخارجية التي لن تشارك في اجتماع مجموعة الثماني هذا الاسبوع في ترييستي (ايطاليا) لاسباب صحية، اتصلت هاتفيا الاثنين بوزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند وبوزير الخارجية الالماني والتر شتاينماير.

واضاف quot;تحدثت مع وزير الخارجية (الفرنسي) برنار كوشنير اليوم (امس الثلاثاء)quot;.

ولم يوضح المتحدث المواضيع التي بحثتها خلال هذه المحادثات الهاتفية ولكن مسؤولا كبيرا في وزارة الخارجية فضل عدم الكشف عن هويته قال ان المحادثات تناولت خصوصا الوضع في ايران.

واوضح خلال مؤتمر صحافي quot;سيكون هناك اجتماع حول ايران في ترييستيquot;. واشار الى انه بغياب كلينتون التي كسرت معصمها الاسبوع الماضي ستتمثل الولايات المتحدة بالرجل الثالث في وزارة الخارجية وليام بيرنز.

ومن ناحيته، قال متحدث اخر باسم وزارة الخارجية هو مارك تونر ان المحادثات حول ايران لن تكون في اطار quot;5+1quot;، الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن بالاضافة الى ايران التي تجري محادثات حول البرنامج النووي الايراني، لان الصين وروسيا لن تشاركا في الاجتماع.

وسيعقد الاجتماع في اطار اجتماع خماسي (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والمانيا وايطاليا) المقرر اصلا حول البلقان.

واشار المسؤول الاميركي الكبير الى ان المظاهرات في ايران التي اندلعت اثر الانتخابات الرئاسية المثيرة للجدل في 12 حزيران/يونيو في صلب المحادثات.

واضاف quot;من غير الممكن عدم الكلام عن الوضع الجاري والاكتفاء بالاجندة النووية وكأن شيئا لم يتغيرquot;. وقال ايضا quot;ستكون مناسبة للوزراء لمقارنة معلوماتهم حول ما يجري في ايران وربما التفكير بالطريقة التي يمكن معها ان تؤثر على استراتيجيتنا المشتركة التي كانت في البدء على الاجندةquot;.