قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

جنيف: دعت منظمات غير حكومية في جنيف الثلاثاء المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة نافاناثيم بيلاي الى التدخل لضمان امن معسكر اشرف القريب من بغداد والذي يؤوي اكثر من ثلاثة الاف معارض للنظام الايراني.

واعتبر المجلس الوطني للمقاومة الايرانية، وابرز مكوناته منظمة مجاهدي خلق المعارضة، ان على المجتمع الدولي ان يتدخل quot;لمنع كارثة انسانية في شكل عاجلquot;.

واكد اريك اوتاس الامين العام للمنظمة الدولية لمناهضة التعذيب ودانيال ميتران رئيسة منظمة quot;فرنسا حرياتquot; وسيد احمد غزالي رئيس الوزراء الجزائري السابق وانطونيو ستانغو رئيس فرع ايطاليا في منظمة quot;هلسنكي واتشquot; ان المقيمين في معسكر اشرف هم تحت حماية اتفاقية جنيف الرابعة التي تحظر مهاجمة جنود سبق ان سلموا سلاحهم.

وفي نهاية تموز/يوليو، اسفرت مواجهات بين الشرطة العراقية وسكان المعسكر عن 11 قتيلا و500 جريح. وقال المجلس الوطني للمقاومة الايرانية ان 36 معارضا ايرانيا تم احتجازهم quot;كرهائنquot;.

وخلال مؤتمر على هامش دورة مجلس حقوق الانسان في الامم المتحدة، دعت المنظمات غير الحكومية الى تشكيل بعثة تحقيق دولية وارسال فريق من مراقبي الامم المتحدة الى معسكر اشرف لتفادي تكرار اي اعمال عنف بحق سكانه.