قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن : سجل الهولندي روبن فان بيرسي والفرنسي تييري هنري هدفين في الدقائق الاخيرة ليقودا ارسنال لفوز مثير على ضيفه مانشستر يونايتد بنتيجة 2-1 ضمن منافسات الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاحد.وأهدر مانشستر يونايتد صاحب الصدارة بهذه الهزيمة فرصة لتوسيع الفارق الى تسع نقاط مع اقرب منافسيه تشيلسي حامل اللقب الذي خسر خارج ارضه امام ليفربول بهدفين دون مقابل يوم السبت.

وضع وين روني مهاجم منتخب انجلترا الفريق الزائر في المقدمة في الدقيقة 53 ليقترب مانشستر يونايتد من حسم لقب الدوري بشكل كبير هذا الموسم.لكن البديل فان بيرسي ادرك التعادل لارسنال في الدقيقة 83 قبل ان يضيف هنري قائد الفريق الهدف الثاني لاصحاب الارض في الوقت المحتسب بدل من الضائع.

وهذه المرة الثانية التي يفوز فيها ارسنال على مانشستر يونايتد الموسم الحالي اذا سبق له الفوز في مباراة الدور الاول التي اقيمت على ملعب أولد ترافورد بهدف دون مقابل في سبتمبر ايلول الماضي.وينفرد مانشستر يونايتد الذي يسعى للفوز باللقب للمرة الاولى منذ عام 2003 بصدارة البطولة برصيد 57 نقطة من 24 مباراة متقدما على تشيلسي صاحب المركز الثاني وحامل اللقب في الموسمين الماضيين بفارق ست نقاط.

ويحتل ليفربول المركز الثالث برصيد 46 نقطة متقدما بفارق نقطة واحدة على ارسنال صاحب المركز الرابع.ونجح ارسنال الذي احتفل باول فوز له على غريمه التقليدي بملعبه الجديد الذي يحمل اسم quot;الاماراتquot; في جني ثمار ضغطه المتواصل في الشوط الثاني بعد ان تعافى من اثار ادائه الضعيف في بداية المباراة.

وكان مانشستر يونايتد هو الباديء بالهجوم عن طريق روني والبرتغالي كريستيانو رونالدو والسويدي هنريك لارسون الذين تلاعبوا بدفاع ارسنال المهتز.وفي ظل الصراع الشديد بين الفريقين والذي يعود لسنوات طويلة شهدت المباراة بعض اللعبات الخشنة من جانب لاعبي الفريقين والتي اسفرت عن حصول كولو توري لاعب ارسنال وريان جيجز لاعب مانشستر يونايتد على انذارين في غضون 20 دقيقة.

ولم تكن هناك مساحات خالية للتحرك في وسط الملعب كما ان فرص التسجيل كانت غير موجودة بالمرة رغم ان التشيكي توماس روسيكي لاعب ارسنال سدد كرة مرتدة من على حدود منطقة الجزاء مقابل تسديدة ارضية من لارسون امسكها الالماني ينس ليمان حارس مرمى ارسنال بسهولة.وكانت اخطر فرص الشوط الاول لارسنال في الدقيقة 38 عندما مرر ايمانويل اديبايور كرة عرضية من ناحية اليمين لكن هنري لعبها برأسه في اتجاه الهولندي ادوين فان دير سار حارس مرمى مانشستر يونايتد.

وكاد مانشستر يونايتد ان يحرز هدف التقدم في الدقيقة الاخيرة من احداث الشوط الاول لكن ليمان نجح في التصدي لتسديدة روني التي اصطدمت بالعارضة بعد ذلك لتذهب الى ركلة ركنية قبل ان يسدد لارسون كرة برأسه بعيدا عن المرمى.

ونجح باتريس ايفرا مدافع مانشستر يونايتد في التوغل من الناحية اليسرى ومرر كرة عرضية ارتطمت بتوري لكن روني اودعها المرمى بضربة رأس رائعة في الزاوية البعيدة بعد مرور ثماني دقائق من زمن الشوط الثاني.وهذا أول هدف يسجله روني في 13 مباراة متتالية منذ ديسمبر كانون الاول الماضي.وضغط ارسنال بغرض ادراك التعادل واشرك الفرنسي ارسين فينجر مدرب ارسنال المهاجم الهولندي فان بيرسي بدلا من الكسندر جليب لاعب خط وسط منتخب روسيا البيضاء في الدقيقة 66.

ورغم ذلك فشل ارسنال في صناعة فرص للتسجيل وخاصة في ظل تألق دفاع مانشستر يونايتد الذي كان قريبا من اضافة هدف اخر في بداية الشوط الثاني.وبدا وكان المباراة ستنتهي بهزيمة ارسنال لكن كرتين عرضيتين من ناحية اليمين غيرتا الموقف تماما.وسجل فان بيرسي هدف التعادل من تسديدة قوية قبل ان يضيف هنري الهدف الثاني من ضربة رأس قوية اثر عرضية زميله ايمانويل ايبوي.

وفي مباراة اخرى اقيمت الاحد ازدادت مخاوف فريق ويجان اثليتيك من الهبوط للدرجة الثانية بعد ان مني بهزيمته السابعة على التوالي عندما خسر امام ضيفه ايفرتون بهدفين مقابل لا شيء.وتراجع ويجان من منتصف القائمة بعد سلسلة هزائمه الاخيرة الى المركز السابع عشر متقدما بنقطتين فقط على منطقة الهبوط.تقدم ايفرتون بهدف احرزه ميكيل ارتيتا في الدقيقة 64 من ركلة جزاء احتسبت بعد ان عرقل ديفيد انسورث لاعب ويجان فيكتور اينتشيبي لاعب ايفرتون داخل منطقة الجزاء.

واقترب ويجان من ادراك التعادل عندما سدد يوسيب سكوكو كرة قوية ارتدت من العارضة قبل ان يضيف ارتيتا الهدف الثاني لايفرتون في الوقت المحتسب بدل الضائع.وارتقى ايفرتون بعد الفوز الى المركز السابع في البطولة برصيد 35 نقطة متأخرا بفارق نقطتين عن بورتسموث الذي خسر بملعبه امام تشارلتون يوم السبت