قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


تسببت دعابة تلفزيونية في تدهور العلاقة shy; المتأزمة من الأساس shy; بين البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق انتر ميلان الايطالي، ومهاجمه ماريو بالوتيللي.وقد استبعد مورينيو المهاجم غاني الأصل من قائمة الفريق للمباراة الثالثة على التوالي بعد أن ظهر في برنامج كوميدي تلفزيوني تلقى فيه هدية تتمثل في قميص نادي ميلان ، الغريم التاريخي لفريقه ، معلنا أنه يشجع قطب مدينة ميلانو الآخر.

ابتعد quot;سوبر ماريوquot; عن قائمة الفريق أمام ليفورنو، فيما يبدو كعقوبة انضباطية من مورينيو بحق المهاجم.

وانت القشة التي قصمت ظهر البعير حلقة من برنامج quot;ستريشيا لا نوتيتسياquot; الساخر الذي تذيعه القناة الخامسة التي يملكها رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني، رئيس نادي ميلان.

ذهب مقدم البرنامج فاليريو ستافيللي باللاعب إلى إحدى الحانات حيث أهداه ، قميصا لميلان يحمل اسمه ورقمه مع إنتر ، قام اللاعب بارتدائه بعيدا عن الكاميرات.

تشهد جنبات المدينة الرغبة الكبيرة لدى ميلان في ضم بالوتيللي ، وسبق للاعب أن قام بعد مشادة مع مورينيو بترديد نشيد ميلان بتأثر كبير داخل غرف تغيير ملابس فريقه.