قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خرج الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف اول ووصيف بطل العام الماضي، من الدور نصف النهائي في دورة بال السويسرية الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 100ر838ر1 مليون يورو، بخسارته امام الياباني كي نيشيكوري 6-2 و6-7 (4-7) وصفر-6 السبت.

وبدا ديوكوفيتش، الاول عالميا ووصيف بطل الموسم الماضي والمتوج باللقب عام 2009، متأثرا باصابة في الكتف تعرض لها خلال المجموعة الثانية بعد ان انهى الاولى بسهولة، لكنه فضل اكمال المباراة وعدم الانسحاب.

يذكر ان النجم الصربي يسجل عودته الى الملاعب بعد غيابه حوالي ستة اسابيع بسبب اصابة في ظهره وهو كان يسعى الى لقبه الحادي عشر هذا الموسم، بيد ان الاصابة حرمته من ذلك وهو يمني النفس بالتعافي قبل المشاركة في بطولة الماسترز التي ستقام في لندن من 20 الى 27 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي، على امل ان يضيف لقبها الى القاب بطولات استراليا المفتوحة وويمبلدون وفلاشينغ ميدوز.

ويتابع نيشيكوري الذي لم تغمره فرحة كبيرة بعد هذا الفوز والتأهل الى المباراة النهائية للمرة الثالثة في مسيرته الاحترافية بعد الاولى في ديلراي بيتش الاميركية عام 2008 عندما توج بباكورة القابه على حساب الاميركي جيمس بلايك والثانية في دورة هيوستن الاميركية في نيسان/ابريل الماضي عندما خسر امام الاميركي الاخر راين سويتينغ، مغامرته بلقاء السويسري روجيه فيدرر المصنف ثالثا وحامل اللقب والذي أكد تفوقه على مواطنه ستانسيلاس فافرينكا 7-6 (7-5) و6-2 في ساعة و27 دقيقة.

وهو الفوز العاشر لفيدرر على فافرينكا في 11 مباراة جمعت بينهما حتى الان.

وواجه فيدرر مقاومة كبيرة من فافرينكا في المجموعة الاولى حيث استمر التعادل حتى الشوط الثاني عشر 6-6، ليحتكم اللاعبان الى شوط فاصل حسمه فيدرر في صالحه 7-5، قبل ان يكسب المجموعة الثانية بسهولة 6-2.

يذكر انها المرة الاولى التي يلتقي فيها فيدرر مع نيشيكوري.

ويسعى فيدرر الذي قدم موسما مخيبا اكتفى خلاله بلقب واحد توج به في اول الموسم بالدوحة كما انه تراجع الى المركز الرابع في التصنيف العالمي، الى لقبه الثامن والستين في مسيرته الاحترافية والثاني هذا الموسم والخامس في هذه الدورة التي خسر مباراتها النهائية عام 2009 امام ديوكوفيتش قبل ان يرد التحية العام الماضي على حساب الصربي.