قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إجتاحت جماهير الزمالك المصري استاد القاهرة الدولي قبل إنتهاء مباراة فريقها أمام الأفريقي التونسي في إياب دور الـ32 من مسابقة دوري أبطال أفريقيا. ودمرت جماهير الزمالك منشآت الملعب و مقاعد المدرجات وإعتدت على بعض لاعبيّ الأفريقي التونسي.

___________________________________________________________________________

هكذا إستقبلت جماهير الزمالك الفريق التونسيّ ولكن!

وكانت المباراة في طريقها إلى الإنتهاء دون أيّة مشاكل إلا أن الأمور خرجت عن السيطرة وتوالى نزول جماهير الزمالك إلى أرضيّة الميدان.

وذكرت تقارير صحافيّة أن جماهير الزمالك دمرت منشآت استاد القاهرة الدولي كما إعتدت على بعض لاعبي الأفريقي التونسي ولم يتنسى بعد التأكد من صحة هذه التقارير.

وبدأت الأمور في التأزم بعد إلغاء حكم المباراة الجزائري هدف في الوقت بدل الضائع لصالح الزمالك .وبينت الإعادة التلفزيونية وجود مهاجم الزمالك في موقع تسلل الأمر الذي لم يعجب الجماهير وبدأت في النزول.

وكانت نتيجة المباراة تشير وقتها إلى تقدم الزمالك بهدفين لهدف وهي نتيجة غير كافية لصعود أبناء القلعة البيضاء إلى دور الستة عشر من المسابقة الأفريقية الذي كان بحاجة إلى هدف آخر يؤهله إلى الدور المقبل.

ولوحظ عدم تواجد أمني كثيف في المباراة التي حضرها أكثر من 60 ألف متفرج نظراً لأجواء الفراغ الأمني التي أعقبت ثورة 25 يناير وإنتهت بالإطاحة بالرئيس المصري حسني مبارك ونظام حكمه في الحادي عشر من فبراير/شباط الماضي .

ويتولى المجلس العسكري قيادة مصر في القترة الإنتقالية التي تمتد إلى ستة أشهر يعقبها إجراء إنتخابات برلمانية لإنتخاب أعضاء مجلس الشعب ويليها إنتخابات الرئاسة بشهر أو شهرين.

وتعاني الأنديّة المصرية والتونسية من توقف المسابقات المحليّة في البلدين بعد نجاح ثورتي البلدين وغياب الأمن وتكرار الإعتصامات والإحتجاجات الفئويّة.

وينتظر تدخل حازم من الإتحاد الأفريقي الكاف تجاه الأحداث المؤسفة التي وقعت في استاد القاهرة حيث من المنتظر أن تسفر قراراته عن صعود الأفريقي إلى الدور المقبل إضافة لقرارات إداريّة وماليّة أخري بحق الفريق القاهري قد تصل إلى منعه من اللعب في المسابقات القاريّة لفترة من الزمن.