قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

توج ميلان، بطل الدوري الايطالي لكرة القدم، بكأس دبي للتحدي اثر فوزه على باريس سان جرمان الفرنسي 1-صفر في المباراة الودية التي اقيمت مساء الاربعاء على استاد راشد في النادي الاهلي بدبي.

وسجل البرازيلي الكسندر باتو الهدف في الدقيقة الرابعة من المباراة الاولى لسان جرمان باشراف مدربه الجديد الايطالي كارلو انشيلوتي.

وتوج ميلان للمرة الرابعة بعد اعوام 2008 (على حساب هامبورغ الالماني) و2009 (منتخب الامارات) و2010 (الاهلي الاماراتي).

واقيمت المباراة ضمن استعدادات الفريقين لمعاودة دوري بلادهما نشاطه بعد فترة الاستراحة الشتوية.

ويتصدر ميلان الذي يعسكر في دبي منذ 30 كانون الاول/ديسمبر، ترتيب الدوري الايطالي بمشاركة يوفنتوس برصيد 34 نقطة لكل منهما، وهو سيحل ضيفا على اتلانتا في 8 الحالي ضمن الجولة السابعة عشرة.

من جهته، يحتل سان جرمان صدارة الدوري الفرنسي برصيد 40 نقطة وبفارق 3 نقاط عن مونبلييه، وهو مدعو للقاء لوكمين في مسابقة الكأس في 8 الحالي ايضا.

وحملت المباراة الكثير من الاحداث كان ابرزها ان انشيلوتي الذي عين مؤخرا مدربا للفريق الباريسي بديلا لانطوان كومبواريه، واجه فريقه السابق الذي لعب له بين اعوام 1987 و1992 ودربه من عام 2001 حتى 2009 وقاده الى عدة انجازات محلية وقارية.

وافتتح ميلان التسجيل مبكرا بعد تبادل رائع للكرات بين السويدي زلاتان ابراهيموفيتش وباتو انهاه الاخير بتسديدة بكعب قدمه في مرمى الحارس الايطالي لسان جرمان سيلفاتوري سيريغو (4).

يذكر ان باتو مرشح للانتقال الى سان جرمان حيث ذكرت مصادر صحافية ان انشيلوتي الذي يعرف امكانات المهاجم البرازيلي جيدا بعدما دربه في ميلان لمدة سنتين، يرغب بضمه الى صفوف فريقه.

وحاول سان جرمان ادراك التعادل وسنحت له فرصتان خطيرتان ابعدهما حارس ميلان ماركو اميليا ببراعة الاولى عبر تسديدة بعيدة من البرازيلي اندرسون نيني (5) والثانية بواحدة مماثلة من الارجنتيني خافيير باستوري (15).

وفي اجمل لعبة في المباراة، كان ميلان قريبا من تعزيز تقدمه بهدف ثان بعد كرة خلفية من انطونيو توتشيرينو اصابت العارضة وخرجت (18).

وشهد الشوط الثاني تبديلات كثيرة في صفوف الفريقين كان ابرزها مشاركة جنارو غاتوزو في ميلان بعد غياب طويل عن الملاعب منذ تشرين الاول/اكتوبر الماضي بسبب اصابته بشلل في عينه.

وبدا ميلان حريصا على تسجيل الهدف الثاني وسدد البديل فيليبو اينزاغي كرة قوية ابعدها حارس سان جرمان نيكولاس دوشيز الذي حل بديلا لسيريغو (53)، قبل ان يتالق في صد تسديدة البديل الاخر استبيان الشعراوي المفاجئة (60).

ونشط سان جرمان في الربع الاخير من الشوط الثاني وكان نيني نجما فوق العادة في صفوفه وشكل الخطر الاكبر على مرمى كريستيان ابياتي الذي حل بديلا لاميليا.

وسدد نيني كرة رائعة ابعدها ابياتي لتعود مرة اخرى الى المهاجم البرازيلي الذي اعاد التسديد لكن حارس ميلان تألق في صدها (76).

وتدخلت عارضة مرمى ميلان لصد تسديدة نيني البعيدة (77) قبل ان يقف القائم الايطالي في وجه كرة التركي مولود اردينغ (80).