واصل يوفنتوس مسلسل انتصاراته في الدوري الإيطالي بفوزه الحادي عشر على التوالي فيما استعاد روما توازنه برباعية في شباك جنوى، واعتلى مانشستر سيتي مؤقتاً صدارة البريميرليغ واكتسح ليفربول مضيفه ستوك سيتي بخماسية بينما قلص ريال مدريد الفارق مع برشلونة وأتلتيكو متصدري الليغا إلى 3 نقاط فقط بانتصاره الثمين على إسبانيول.


ريال يضيق الخناق على برشلونة واتلتيكو

استفاد ريال مدريد، وصيف بطل الموسم الماضي، من انتهاء موقعة القمة بين برشلونة حامل اللقب والمتصدر واتلتيكو مدريد الثاني بالتعادل (صفر-صفر) امس السبت، لكي يضيق الخناق عليهما بعد فوزه الصعب علىمضيفه اسبانيول 1-صفر الاحد في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.

ويدين فريق المدرب الايطالي كارلو انشيلوتي بفوزه الثالث على التوالي والثامن في اخر تسع مراحل (المباراة الاخرى انتهت بالتعادل)، الى مدافعه البرتغالي بيبي الذي سجل هدف المباراة الوحيد في مرمى المضيف الكاتالوني بكرة رأسية اثر ركلة حرة نفذها الكرواتي لوكا مودريتش (55).

ورفع النادي الملكي الذي اكتفى بالتعادل في المباراتين اللتين جمعتاه باسبانيول الموسم الماضي، رصيده الى 47 نقطة في المركز الثالث بفارق 3 نقاط عن كل من غريمه برشلونة وجاره اللدود اتلتيكو.

اما بالنسبة لاسبانيول الذي مني بهزيمته الثانية في 2014 والتاسعة هذا الموسم، فتجمد رصيده عند 22 نقطة وتراجع الى المركز الثاني عشر لمصلحة ليفانتي الذي تقدم ايضا على خيتافي بعد فوزه على الاخير بهدف سجله دافيد بارال (19) الذي رفع رصيد فريقه الى 23 نقطة، وهو نفس رصيد خيتافي وفالنسيا وغرناطة.

وعمق اوساسونا جراح مضيفه ريال بيتيس، احد منافسيه على تجنب الهبوط الى الدرجة الثانية، بالفوز عليه 2-1.

وسجل روبرتو توريس (2) وجوردي مونتيل (57 خطأ في مرمى فريقه) هدفي اوساسونا الذي حقق فوزه الثاني على التوالي والسادس هذا الموسم، وخورخي مولينا (80) هدف بيتيس الذي لم يذق طعم الفوز للمرحلة الثانية عشرة على التوالي ما جعله يقبع في المركز الاخير برصيد 11 نقطة (من فوزين و5 تعادلات).

واكمل كل من الفريقين اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد خوسيه فيار quot;نونوquot; (38) من بيتيس، واندريس فرنانديز (60) من اوساسونا.

يذكر ان بيتيس انهى الموسم الماضي في المركز السابع وشارك في تصفيات مسابقة الدوري الاوروبي quot;يوروبا ليغquot; وهو ما زال ينافس فيها حيث سيلتقي روبن كازان الروسي في الدور الثاني (20 الشهر المقبل ذهابا و27 منه ايابا).

وعاد الجريح الاخر رايو فايكانو من ملعب خيتافي بفوز ثمين جدا بفضل هدف وحيد سجله البرتو بوينو (29) الذي رفع رصيد فريقه الى 16 نقطة في المركز التاسع عشر قبل الاخير.

وتختتم المرحلة غدا الاثنين بلقاء فياريال مع ريال سوسييداد.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- برشلونة 50 نقطة من 19 مباراة

2- اتلتيكو مدريد 50 من 19

3- ريال مدريد 47 من 19

4- اتلتيك بلباو 36 من 19

5- ريال سوسييداد 32 من 18

شاهد هدف ريال مدريد في مرمى أسبانيول:

دزيكو ونيغريدو يضعان سيتي في الصدارة وسواريز يواصل تألقه

ريرييرير عاد مانشستر سيتي من ملعب quot;سانت جيمس باركquot; الخاص بنيوكاسل يونايتد بفوزه السادس على التوالي والتاسع في اخر عشر مباريات وجاء بنتيجة 2-صفر الاحد في المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

ودخل فريق المدرب التشيلي مانويل بيليغريني الى هذه المباراة مع نيوكاسل الذي لم يخسر سوى مرتين في المباريات ال11 التي خاضها بين جماهيره هذا الموسم (قبل لقاء اليوم)، منتشيا من الانتصار الكاسح الذي حققه الاربعاء الماضي على ارضه امام وست هام يونايتد (6-صفر) في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الرابطة بفضل ثلاثية من الاسباني الفارو نيغريدو وثنائية للبوسني ادين دزيكو اللذين سجلا هدفي مباراة اليوم ايضا.

وقد بدأ الquot;سيتيزينسquot; اللقاء بشكل مثالي اذ افتتحوا التسجيل منذ الدقيقة 8 اثر هجمة مرتدة سريعة وصلت على اثرها الكرة الى الاسباني دافيد سيلفا الذي مررها للصربي الكسندر كولاروف فلعبها الاخير عرضية متقنة لتصل الى دزيكو المتواجد على القائم القريب فاودعها الاخير شباك الحارس الهولندي تيم كرول.

وعانى سيتي بعدها من ضغط نيوكاسل الذي اعتقد انه ادرك التعادل بتسديدة صاروخية quot;طائرةquot; اطلقها العاجي شيخ اسماعيل تيوتيه من خارج المنطقة الى الزاوية اليسرى العليا لمرمى جو هارت، لكن حكم الراية استدعى الحكم الاساسي الذي احتسب الهدف واشار الى منتصف الملعب، وقال له بان هناك تسللا فقام الاخير بالغاء الهدف وسط اعتراض شديد من لاعبي نيوكاسل ومدربهم الن باردو (35).

واظهرت الاعادة ان الكرة التي اطلقها تيوتيه لم تصطدم باي من زملائه الثلاثة المتسللين لكن احدهم موه بجسده حين كانت الكرة متوجهة نحوه، ما دفع الحكم الى الغاء الهدف على اعتبار ان هذا اللاعب، وهو الفرنسي يوهان غوفران، كان متدخلا في اللعبة واثر على الحارس هارت.

وحاول نيوكاسل بعدها ان يعوض هذا الهدف وحصل على العديد من الفرص لكنه لم يتمكن من ترجمتها الى اهداف، فدفع الثمن في النهاية اذ تمكن سيتي من اضافة الهدف الثاني في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع عبر نيغريدو بعد انفراده بالحارس كرول، رافعا رصيده الى 19 هدفا في جميع المسابقات مع الفريق الذي قدم اليه هذا الموسم من اشبيلية ومؤكدا الهزيمة الثالثة على التوالي لنيوكاسل والثامنة هذا الموسم فتجمد رصيده عند 33 نقطة في المركز الثامن.

اما من ناحية سيتي الذي خسر جهود الفرنسي سمير نصري في الدقائق العشر الاخيرة بسبب الاصابة، فرفع رصيده الى 47 نقطة في الصدارة بفارق نقطة عن تشلسي الثاني الذي فاز امس السبت على مضيفه هال سيتي 2-صفر، وذلك بانتظار مباراة غد الاثنين التي تجمع ارسنال (45 نقطة) بمضيفه استون فيلا.

وعلى ملعب quot;بريطانيا ستاديومquot;، استعاد ليفربول المركز الرابع المؤهل الى دوري الابطال الموسم المقبل، وذلك بعد فوزه على مضيفه ستوك سيتي 5-3 بفضل ثنائية من الاوروغوياني لويس سواريز.

واستهل ليفربول الذي رفع رصيده الى 42 نقطة في المركز الرابع بفارق نقطة امام ايفرتون ونقطتين امام توتنهام، اللقاء بقوة اذ تقدم بثنائية نظيفة وجاء الهدف الاول في الدقيقة 5 بهدية من راين شوكروس الذي ارتدت منه تسديدة الفرنسي علي سيسوكو وخدعت حارسه جاك باتلاند.

ثم قدم المدافع الاخر مارك ويلسون هدية اخرى لليفربول في الدقيقة 32 بعدما اخطأ في اعادة الكرة الى حارسه اثر تمريرة طويلة انطلقت من منطقة quot;الحمرquot; عبر السلوفاكي مارتن سكرتل، فخطفها الهداف سواريز وسددها في الشباك.

لكن فريق المدرب الويلزي مارك هيوز عاد الى اجواء اللقاء بعدما قلص الفارق في الدقيقة 39 بكرة رأسية من العملاق بيتر كراوتش، لاعب ليفربول السابق، بعد تمريرة من النمسوي ماركو ارناوتوفيتش.

وعندما كان الشوط الاول يلفظ انفاسه الاخيرة تمكن ستوك سيتي من ادراك التعادل بفضل لاعب سابق اخر لليفربول هو تشارلي ادم الذي اطلق كرة قوية من حدود المنطقة فمرت بين ساقي سكرتل الى شباك الحارس البلجيكي سيمون مينيوليه (45).

لكن فريق المدرب الايرلندي الشمالي برندن رودجرز استعاد التقدم مجددا في بداية الشوط الثاني من ركلة جزاء نفذها القائد ستيفن جيرارد بعد خطأ من ويلسون على رحيم ستيرلينغ (51)، قبل ان يوجه سواريز الضربة القاضية لاصحالب الارض في الدقيقة 71 مستفيدا من مجهود فردي مميز لدانيال ستاريدج، رافعا رصيده في صدارة ترتيب الهدافين الى 22 هدفا.

واشتعلت المباراة في الدقائق الخمس الاخيرة بعدما نجح ستوك في تقليص الفارق الى هدف وحيد بفضل جوناثان ووترز الذي وصلته الكرة عند حدود المنطقة فتلاعب بالعاجي كولو توري قبل ان يسددها قوية في شباك مينيوليه (85).

لكن ليفربول استغل اندفاع مضيفه نحو الامام ليسجل هدفه الخامس عبر ستاريدج الذي وصلته الكرة بتمريرة عرضية من سواريز فحاول تسديدها عند القائم الايسر لكن باتلاند صدها الا انها عادت اليه فتلاعب بها باعصاب هادئة رغم ضغط الدفاع والحارس ثم سددها في الشباك (87).

- ترتيب فرق الصدارة:

1- مانشستر سيتي 47 نقطة من 21 مباراة

2- تشلسي 46 من 21

3- ارسنال 45 من 20

4- ليفربول 42 من 21

5- ايفرتون 41 من 21

أهداف مباراةستوك سيتي وليفربول:

أهداف مباراةمانشستر سيتي ونيوكاسل:

يوفنتوس يواصل مسلسل انتصاراته وروما يستعيد توازنه وخيبة ميلان تتواصل

واصل يوفنتوس حامل اللقب والمتصدر مسلسل انتصارات وحطم رقمه القياسي الشخصي بتحقيقه فوزه الحادي عشر على التوالي وجاء على حساب مضيفه كالياري 4-1 اليوم الاحد في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

وكان فريق quot;السيدة العجوزquot; عادل في المرحلة السابقة وعلى حساب ملاحقه المباشر روما (3-صفر) اطول سلسلة انتصارات متتالية في تاريخه (10) وقد حققها خلال موسم 1931-1932، ثم تمكن اليوم وبفضل ثنائية من الاسباني فرناندو لورنتي من تحطيم هذا الرقم لكنه لا يزال بعيدا عن الرقم القياسي الذي يعتبر الاطول في البطولات الاوروبية الخمس الكبرى وقدره 17 فوزا متتاليا حققه انتر ميلان خلال موسم 2006-2007.

ولم تكن بداية فريق المدرب انتونيو كونتي مثالية اذ وجد نفسه متخلفا في الدقيقة 21 بهدف من التشيلي ماوريسيو بينيا اثر تمريرة رأسية من دانيال كونتي الذي وصلته الكرة بعد ركلة ركنية.

لكن الضيوف تمكنوا من الدخول الى استراحة الشوطين وهم على المسافة ذاتها من اصحاب الارض بفضل لورنتي الذي ادرك التعادل في الدقيقة 31 بكرة رأسية اثر تمريرة من السويسري شتيفان ليخشتاينر.

وانتظر يوفنتوس حتى الدقيقة 73 لكي يتقدم على مضيفه عبر تسديدة اطلقها كلاوديو ماركيزيو من خارج المنطقة، قبل ان يسجل لورنتي هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث في الدقيقة 76 بعد تمريرة اخرى من ليخشتاينر الذي اضاف بنفسه الهدف الرابع في الدقيقة 80 بتسديدة من مسافة قريبة.

واكمل كالياري اللقاء بعشرة لاعبين في الدقائق الثلاث الاخيرة بعد طرد بينيا بالذات.

ورفع يوفنتوس رصيده الى 52 نقطة في الصدارة بفارق 8 نقاط عن روما الذي استعاد توازنه وعوض سقوطه الاول لهذا الموسم في المرحلة السابقة على يد quot;السيدة العجوزquot; وذلك من خلال اكتساحه ضيفه جنوى برباعية نظيفة تناوب على تسجيلها اليساندرو فلورنزي (25) وفرانشيسكو توتي (30) والبرازيلي مايكون (43) والمغربي المهدي بنعطية (52).

وحافظ نابولي على فارق النقطتين الذي يفصله عن روما بعدما حسم مواجهته القوية مع مضيفه فيرونا الخامس بالفوز عليه بثلاثة اهداف للبلجيكي درايس ميرتنز (27) ولورنزو اينسينيي (72) والسويسري بليريم دزيمايلي (76)، ملحقا بصاحب الارض هزيمته السابعة هذا الموسم.

وبدوره، اكتفى فيورنتينا الرابع بنقطة واحدة من مباراته ومضيفه تورينو بالتعادل معه صفر-صفر، ما جعله يتخلف بفارق 5 نقاط عن المركز الثالث الاخير المؤهل الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.

وتواصل الموسم المخيب لميلان بعد ان عجز عن احتواء الشاب دومينيكو بيراردي (19 عاما)، المعار من يوفنتوس الى ساسوولو، اذ تمكن وبمفرده من تحويل تخلف فريقه بهدفين نظيفين سجلهما البرازيلي روبينيو (9) وماريو بالوتيلي (13) الى فوز 4-3 بتسجيله الاهداف الاربعة (15 و28 و41 و47)، فيما كان الهدف الثالث للضيوف متأخرا عبر البديل ريكاردو مونتوليفو (86).

والحق بيراردي الذي وقع عقد انتقاله الى يوفنتوس من ساسوولو في الثاني من ايلول/سبتمبر الماضي لكنه بقي مع فريقه الحالي حتى نهاية الموسم، بميلان هزيمته السابعة فتجمد رصيد المدرب ماسيميليانو اليغري عند 22 نقطة في المركز الحادي عشر، فيما رفع صاحب الارض رصيده الى 17 نقطة في المركز السادس عشر بعد ان حقق فوزه الرابع هذا الموسم.

وعمق اتالانتا جراح ضيفه كاتانيا متذيل الترتيب بالفوز عليه بهدفين للارجنتينيين جرمان دينيس (67 من ركلة جزاء) وماكسيميليانو موراليس (86)، مقابل هدف للارجنتيني الاخر سيباستيان ليتو (89).

وتختتم المرحلة غدا الاثنين بمباراتي سمبدوريا مع اودينيزي، وانتر ميلان مع كييفو.

- ترتيب فرق الصدارة:

-1 يوفنتوس 52 نقطة من 19 مباراة

-2 روما 44 من 19

-3 نابولي 42 من 19

-4 فيورنتينا 37 من 19

-5 هيلاس فيرونا 32 من 19

أهداف مباراة ميلان وساسوولو:

أهداف مباراة يوفنتوس وكالياري:

أهداف مباراة روما وجنوى:

مرسيليا يعود إلى سكة الانتصارات في الدوري الفرنسي

لم يستفد ليل من سقوط موناكو في فخ التعادل امام مونبلييه (1-1) يوم الجمعة لكي يزيحه عن المركز الثاني، اذ مني بدوره يهزيمته الرابعة وجاءت على ارضه امام ريمس 1-2 الاحد في المرحلة العشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وكانت الفرصة متاحة امام فريق المدرب رينيه غارد لكي يتقدم على موناكو بفارق نقطة خصوصا انه يواجه ريمس على ارضه وبين جمهوره، لكن الاخير حقق المفاجأة واسقطه بمعقله بهدفين سجلهما البديل اودير فورت من الرأس الاخضر (73) والبولندي غريغور كريشوفياك (76)، مقابل هدف سجله انتوني ويبير (88 خطأ في مرمى فريقه).

وتجمد رصيد ليل عند 40 نقطة في المركز الثالث بفارق 7 نقاط عن باريس سان جرمان المتصدر وحامل اللقب، فيما اصبح رصيد ريمس 32 نقطة في المركز السابع.

وجدد مرسيليا، وصيف بطل الموسم الماضي، الموعد مع الانتصارات التي غابت عنه في المراحل الاربع الاخيرة، وذلك بفوزه على مضيفه ايفيان 2-1.

وكان ايفيان البادىء بالتسجيل عبر السنغالي مودو سوغو (15)، لكن بينوا شيرو ادرك التعادل للضيوف (22) قبل ان يمنحهم اندري-بيار جينياك (38) فوزهم الاول بقيادة المدرب الموقت جوزي انيغو الذي خلف ايلي بوب في السابع من كانون الاول/ديسمبر الماضي، مقابل تعادلين في ثلاث مباريات تحت اشرافه.

ورفع رصيده الى 32 نقطة فصعد الى المركز الخامس بفارق الاهداف امام ريمس ونانت الذي استعاد بدوره توازنه بعد هزيمتين على ايدي تولوز (صفر-1) وسانت اتيان (صفر-2) بتغلبه على ضيفه لوريان بهدف سجله الغيني اسماعيل يانغورا في الوقت القاتل (89).

- ترتيب فرق الصدارة:

1- باريس سان جرمان 47 نقطة من 20 مباراة

2- موناكو 42 من 20

3- ليل 40 من 19

4- سانت اتيان 34 من 20