قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعرب النجم الكولومبي راداميل فالكاو مهاجم موناكو الفرنسي عن رغبته يوما ما في اللعب في الدوري الإيطالي ، مشيراً أنه معجب بأداء عدد من النجوم الإيطاليين كفرانشيسكو توتي وماريو بالوتيلي وأندريا بيرلو.

وكشف المهاجم الكولومبي عن ولعه بالدوري الإيطالي وذلك في حديث مع شبكة quot; سكاي سبورت quot; الإيطالية quot; حيث قال :quot; أرغب يوما ما باللعب في الدوري الإيطالي ، ولكني لا أستطيع أن أقول أي نادٍ إيطالي أرغب اللعب بصفوفه quot;.
وفي سؤال وجه إليه حول هوية الأندية الأوروبية المهتمة بضمه ، أوضح فالكاو :quot; هناك الكثير من الأندية الأوروبية المهتمة بخدماتي وضمي لصفوفها ، ولكني لم أكن أفكر كثيراً في ذلك، فقد كنت أركز على أهدافي والتدرب من أجل تحقيق نتائج مهمة وإيجابية في مسيرتي quot;.
وحول تجربته ضمن صفوف موناكو الفرنسي بتواجد مدرب الفريق كلاوديو رانييري ، علق الهداف الكولومبي قائلاً :quot; رانييري لديه القدرة على التعامل مع العديد من اللاعبين الجدد في عامهم الأول مع الفريق ، وخلق الانسجام بينهم وبين عناصر الفريق وربط ذلك بتحقيق النتائج أيضاً، وهذه ليست مهمة سهلة ، فقط قليل من الأشخاص الذين يكونون قادرين على عمل وتحقيق ذلك ،ويكون لديهم خبرة عريضة للتعامل مع هذه الأمور ، وآمل أن تستمر الأمور على هذا المنوال quot; .
وفي سؤال وجه إليه عن هوية اللاعبين الطليان الذين يعجبه أداءهم ، أوضح فالكاو :quot; أنا أحب روبرتو باجيو ، كما أني معجب بأداء عدد من اللاعبين الإيطالين الذين يلعبون في الدوري الإيطالي مثل أندريا بيرلو، والمهاجم جوسيبي روسي والذي أراه لاعباً موهوباً جداً وأيضاً هناك فرانشيسكو توتي والذين يمكن أن يتم استدعاؤه لصفوف المنتخب الإيطالي في نهائيات البرازيل 2014 quot;..
وتابع :quot; كما أني أحب بالطبع بالوتيلي فهو واحد من هؤلاء اللاعبين الذين يحب أن يستمتع بنفسه وبما يثار حوله، فهو غريب الأطوار، لكنه يعطي القليل من الإثارة لكرة القدم quot;.
وحول رأيه بما يقدمه المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني في صفوف فريقه السابق أتليتكو مدريد الإسباني ، أوضح فالكاو :quot; سيميوني هو من دون شك واحد من أعظم المدربين في العالم، وما يفعله مع أتلتيكو مدريد يثبت ذلك quot;
وعن رأيه بالمدرب البرتغالي جوزيه مورينيو والذي كان قد أبدى إعجابه به،قال فالكاو :quot; مورينيو هو مدرب رائع وماحققه في سيرته التدريبية دليل على ذلك ،فقد حقق العديد من البطولات الكبيرة مع الأندية التي دربها ، ولا أحد يستطيع أن ينكر قدراته في هذا الشأن،أن لديه نمط مختلف في التدريب والتعامل، قد لا يجعل الكثيرين يحبونه ، ولكن هذا ما يجعله شخصاً خاصاً ومختلفاً وممتعاً بما يقدمه في كرة القدم quot; .
وفي سؤال وجه إليه إذا ماكان يرغب باللعب تحت إشراف مورينيو في صفوف تشلسي الإنكليزي ، علق فالكاو :quot; لم أفكر بذلك ، لأنه في هذا الوقت من الصعب أن يصبح هذا الأمر ممكناً ، فنحن نسير في طريقين مختلفين جداً ، فأنا لدي عقد مع نادي موناكو يمتد لخمس سنوات quot;.