قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشفت الأرقام التي اوردتها صحيفة الدايلي ميل البريطانية في تقريرها بعد نهاية مباريات الجولة العاشرة الأخيرة من تصفيات المؤهلة لأمم أوروبا 2016 ، بأن لاعبي الدوري الإنكليزي الممتاز هم الأكثر تهديفاً.

وأوعز التقرير ذلك إلى تواجد عدد كبير من اللاعبين الدوليين بالمنتخبات الأوروبية في مختلف الاندية الإنكليزية التي تراهن بشكل كبير على اللاعبين الأجانب.

أولا: الدوريات الأوروبية

وبحسب التقرير فإن لاعبي الدوري الإنكليزي الممتاز سجلوا 123 هدفاً من أصل 647 هدفاً تم تسجيها خلال تصفيات أمم أوروبا 2016 ، أي بنسبة 19% من مجموع الأهداف المسجلة.

وجاء الدوري الألماني في المركز الثاني بعدما سجل لاعبو البندسليغا 90 هدفاً، يليهم لاعبو الدوري الإيطالي بتوقيعهم على 53 هدفاً ، فرابعاً لاعبي الدوري الإسباني الذين سجلوا 38 هدفاُ ، ثم لاعبي الدوري التركي بـ36 هدفا والذي يتواجد فيه عدد لا بأس به من اللاعبين الدوليين خاصة المخضرمين منهم في الأندية التركية ، وسادساًَ لاعبي الدوري الروسي الذين سجلوا 31 هدفاً ، بينما لم يسجل لاعبو الدوري الفرنسي سوى 25 هدفاً.

هذا وانتهت تصفيات أمم أوروبا 2016 بتأهل كافة منتخبات هذه الدوريات إلى النهائيات ممثلة بإنكلترا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا وتركيا وروسيا وفرنسا (بصفتها مستضيفة البطولة).

ثانياً: الأندية

وعلى صعيد الأندية حل بايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني في الصدارة بعدما سجل لاعبوه 33 هدفاً خلال التصفيات لصالح منتخب ألمانيا ومنتخبات أخرى، منها 22 هدفا سجلها الثنائي روبيرت ليفاندوفسكي وتوماس مولر لمنتخبي بولندا وألمانيا اللذين تأهلا إلى النهائيات.

وحل ثانياً نادي ريال مدريد الإسباني بعدما سجل لاعبوه 18 هدفاً ، منها سبعة أهداف سجلها الويلزي غاريث بيل لمنتخب "بلاد الغال" الذي تأهل للمشاركة في النهائيات لأول مرة في تاريخه ، فيما سجل كريستيانو رونالدو خمسة أهداف لمنتخب البرتغال.

وجاء ثالثاً نادي أرسنال الإنكليزي بـ16 هدفاً، ثم روما الإيطالي بـ13 هدفاً ، ويليهما مانشستر يونايتد الإنكليزي بـ12 هدفاً منها سبعة أهداف (أي اكثر من نصفها) سجلها المهاجم واين روني لصالح منتخب إنكلترا ضمن بها تربعه على عرش مملكة هدافي منتخب الأسود الثلاثة مزيحاً بوبي تشارلتون عن الصدارة.

وتراجع برشلونة إلى المركز العشرين بسبعة أهداف فقط ، ومرد ذلك أن كافة مهاجمي البارسا غير معنيين بتصفيات كأس أمم أوروبا على اعتبار مهاجميه الثلاثة الأساسيين من قارة أميركا الجنوبية وهم الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار دا سيلفا والأوروغوياني لويس سواريز ، كما أن أغلب لاعبيه الدوليين خاصة الإسبان منهم ينشطون كمدافعين أو كلاعبي وسط مما يقلل من فرصهم في التهديف.

ثالثاً: اللاعبين

وعلى الصعيد الفردي تصدر ترتيب الهدافين مهاجم بايرن ميونيخ البولندي روبرت ليفاندوفسكي الذي سجل لمنتخب بولندا 13 هدفاً ، بعدما تألق معه بشكل لافت، وجاء بعده في المركز الثاني زميله في النادي البافاري الألماني توماس مولر الذي سجل لمنتخب المانشافت تسعة أهداف ساهم بها في تأهيل بطل العالم إلى نهائيات أمم أوروبا.

وحل ثالثاً كل من الروسي ارتيم دزيوبا من نادي زينيت سان بيترسبورغ الروسي، والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش من نادي باريس سان جيرمان الفرنسي بتوقيعهما على ثمانية أهداف لكل منهما .

وفي المركز الرابع يتواجد ستة لاعبين سجل كل منهم سبعة أهداف، من أبرزهم الإنكليزي واين روني لاعب مانشستر يونايتد الإنكليزي والويلزي غاريث بيل لاعب ريال مدريد الإسباني، والبوسني ايدن دزيكو لاعب روما الإيطالي والأسكتلندي ستيفين فليتشر لاعب سندرلاند الإنكليزي .