قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سرق حارس منتخب جنوب إفريقيا للناشئين الأضواء خلال نهائيات مونديال اقل من 17 سنة، الجارية حالياُ بتشيلي، وذلك لقيامه بمغامرة كبيرة و"ناجحة" في مباراة التي جمعت فريقه أمام منتخب كوريا الشمالية، برسم الجولة الثانية من المجموعة الخامسة للبطولة العالمية.

&وأبدى الحارس مونديل مبوتو، جرأة كبيرة أذهلت جميع متابعي المباراة، حينما خرج من مرماه حتى حدود منتصف الملعب و راوغ أحد مهاجمي منتخب كوريا الشمالية بطريقة مهارية مميزة ثم تخطى قبل أن يمرر الكرة إلى أحد زملائه وسط &عاصفة من التصفيق في مدرجات ملعب" إيستر روا ".
&
و بهذه اللقطة النادرة يكون حارس مرمى نادي سوبر سبورت يونايتد الجنوب إفريقي، قد سار على نهج &حارس مرمى المنتخب الألماني ونادي بايرن ميونخ، مانويل نوير، الذي اشتهر بمثل هذه المهارات.
&
وقد سعى مونديال مبوتو، البالغ من العمر 17 سنة، من خلال تقدمه إلى منتصف ملعب منتخب كوريا الشمالية زيادة التفوق العددي لتشكيلة جنوب إفريقيا، حيث لعب المنتخب الكوري منذ الدقيقة التاسعة من المباراة بعشرة لاعبين إثر طرد مدافعه، ري كوك هيون، لكن لاعبي المنتخب الإفريقي فشلوا في استغلال &هذه الفرصة حيث انتهت المباراة بنتيجة التعادل هدف لمثله، ما قلص حظوظ المنتخبين من التأهل إلى الدور ربع النهائي للمونديال.
&
شاهد اللقطة :&