قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وقع اختيار نادي بايرن ميونيخ الألماني على المدافع المخضرم فيليب لام لحمل شارة قيادة الفريق في الموسم الجديد خلفا لمواطنه باستيان شفاينشتايغر الذي رحل عن النادي وانتقل إلى صفوف مانشستر يونايتد الإنكليزي في الانتقالات الصيفية الحالية.

أما القائد الثاني للفريق فسيكون الحارس الدولي مانويل نوير، بينما جاء اختيار المهاجم الدولي الألماني توماس مولر ليكون قائداً ثالثاً يحمل شارة القيادة عند غياب لام ومانويل نوير.
&
وما يلاحظ أن النادي البافاري يبقى وفيا لتقاليده ، وهي أن يكون قائده لاعبا ألمانياً.
&
و جاء اختيار لام- 32 عاماً - لكونه أحد اقدم اللاعبين في بايرن ميونيخ حيث يلعب له منذ عام 2002 و سبق له أن تولى قيادة منتخب المانشافت قبل أن يعتزل دولياً مباشرة بعد قيادته لمنتخب بلاده لإحراز كأس العالم 2014 بالبرازيل.
&
أما الحارس نوير فيلعب في النادي منذ عام 2011 ، واختير ضمن قادة الفريق نظرا لتواجده باستمرار في التشكيل الأساسي للفريق وما يتصف به من برودة أعصاب شأنه شأن المهاجم الألماني توماس مولر الذي يلعب هو الآخر أساسياً بشكل منتظم.
&
الجدير ذكره بأن العملاق البافاري سيدشن حملة دفاعه عن لقب البندسليغا الجمعة المقبل ، وذلك عندما يواجه هامبورغ على ملعب أليانز أرينا في أول اختبار حقيقي للدفاع عن لقبه بطلاً لألمانيا.
&