قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

التقطت عدسات الكاميرات لقطة طريفة للغاية، قبيل بداية مباراة مانشستر يونايتد، الذي حلّ ضيفاً على نادي سوانزي في ملعب "ليبرتي"، في الجولة الرابعة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، والتي انتهت بخسارة " الشياطين الحمر" بنتيجة 2-1.

&وبينما كان اللاعبون يصطفون في النفق المؤدي إلى داخل أرضية الميدان، قبيل انطلاق المباراة، كان روني يقف في طليعة لاعبي"الشياطين الحمر" كونه القائد، في المقابل وقف إلى جانبه قائد سوانزي أشلي ويليامز، الذي تواجد معه طفل صغير أبهر الجميع بردة فعله لدى رؤية "الغولدن بوي".
&
ونظر الطفل الصغير إلى روني من الأسفل إلى الأعلى، ومن ثم فتح فمه وبدت عليه علامات الذهول لمشاهدة واين روني وجهاً لوجه.
&
وأثارت هذه اللقطة إعجاب جماهير رياضة كرة القدم، على صعيد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث كتب أحدهم "هذا الطفل ولد في النفق" في إشارة إلى السعادة التي بدت عليه أثناء رؤية روني.
&
شاهد اللقطة :&