قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نشرت صحيفة "لا غازيتا ديلو سبورت" الإيطالية تقريراً تناقلته مختلف وسائل الإعلام &العالمية ، سلطت من خلاله الضوء على رواتب لاعبي ومدربي أندية الدوري الإيطالي في موسمه الجديد 2015-2016.

وبحسب التقرير فإن إجمالي الرواتب السنوية للاعبي الكالتشيو تقدر بـ882 مليون يورو ، بعدما كانت في الموسم المنصرم تبلغ &848 مليون يورو ، لتبقى بذلك بعيدة عن الرقم القياسي الذي بلغته موسم 2010-2011&عندما وصلت أجور اللاعبين إلى مليار و100 مليون يورو ، في وقت كان الكالتشيو يضم نجوماً من أصحاب الرواتب الضخمة على غرار المهاجم السويدي &زلاتان إبراهيموفيتش في ميلان قبل أن ينتقل إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، وكذلك المهاجم الكاميروني صامويل ايتو في إنتر ميلان قبل أن ينتقل إلى نادي انجي ماخاتشكالا الروسي ، بالإضافة إلى آخرين رحلوا عن إيطاليا في اتجاه إنكلترا وفرنسا وإسبانيا .
&
ولا يزال اللاعبون في الدوري الايطالي يتقاضون رواتب سنوية أقل من رواتب نظرائهم في الدوري الإنكليزي ، خاصة بعدما تأثرت الأندية الإيطالية كثيراً بالأزمة الاقتصادية التي تعيشها إيطاليا منذ عام 2008 &، ما أدى إلى تقلص مواردها المالية أمام هشاشة بنيتها التحتية ، لتلجأ الأندية إلى تحسين رواتب لاعبيها عبر رصدها لمكافآت تعتمد في المقام الأول على النتائج التي يتم تحقيقها ، بالإضافة إلى حضورهم في المباريات الرسمية، والانجازات التي تتحقق من أجل تحفيزهم على بذل قصارى جهدهم ، خاصة في المسابقتين القاريتين دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي.
&
الأندية
&
واحتفظ بطل الدوري الإيطالي في المواسم الثلاثة المنصرمة نادي يوفنتوس بصدارته كأكثر الأندية دفعاً للرواتب العالية ، حيث تتكبد خزينته 124 مليون يورو كمصروفات لرواتب لاعبيه ، و ذلك لتواجد عدد من النجوم أصحاب الرواتب المرتفعة بالنظر إلى مكانتهم الفنية في الفريق وجودة النتائج التي حققها خاصة الموسم المنصرم عندما نال الثنائية الدوري والكأس المحليتين، ووصافة دوري أبطال أوروبا ، بينما جاء في المركز الثاني نادي روما الذي يدفع للاعبيه سنوياً 113 مليون يورو، ثم أي سي ميلان بواقع 101 مليون يورو، فإنتر ميلان انتر بـ94 مليون يورو ، بعدما عمدت إدارته إلى تسريح غالبية النجوم أصحاب الرواتب الضخمة في إطار سياسة تقليص نفقات النادي الذي أرهقت خزينته.
&
&اللاعبون
&
وبحسب الأرقام التي أوردتها الصحيفة الوردية فإن نجم روما الإيطالي دانييلي دي روسي لا يزال اللاعب الأعلى أجراً في الكالتشيو على الرغم من التغييرات الكثيرة التي طرأت على الدوري عقب الانتقالات الصيفية التي شهدت قدوم نجوم جدد لإيطاليا.
&
ويحصل دي روسي سنوياً على راتب قيمته ستة ملايين ونصف المليون يورو ، وهو راتب يعتبر زهيد جداً مقارنة بأصحاب أعلى راتب في بقية الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى على غرار الدوري الإسباني ، إذ يجني الثنائي البرتغالي كريستيانو رونالدو من خزينة ريال مدريد والأرجنتيني ليونيل ميسي من خزينة برشلونة ما يقارب الـ20 مليون يورو لكل لاعب منهما ، بينما يتحصل المهاجم الإنكليزي واين روني من خزينة مانشستر يونايتد على راتب أسبوعي يبلغ 250 ألف جنيه إسترليني أي أن راتبه السنوي في حدود الـ 12 مليون باوند.&
&
ويأتي ثانياً بعد دي روسي في قائمة أعلى اللاعبين أجراً ، المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغواين الذي يتقاضى من خزينة نابولي خمسة ملايين و500 ألف يورو سنوياً ، حيث يعتبر دي روسي وهيغوايين الوحيدان في الدوري الإيطالي اللذان يزيد دخلهما السنوي عن الخمسة ملايين يورو.
&
ويحل في المركز الثالث راتب &نجم خط الوسط الفرنسي بول بوغبا الذي يتقاضى من خزينة السيدة العجوز أربعة ملايين ونصف المليون يورو سنوياً ، &وهو الراتب الذي أصبح يجنيه منذ الموسم المنصرم بعد موافقته على تمديد عقده مع يوفنتوس لغاية يونيو 2019 نظير تحسين راتبه حتى يستفيد هو من الراتب ويستفيد النادي من تحويله إلى احد الأندية الأوروبية العديدة التي ترغب بالتعاقد معه بأي ثمن.&
&
وفي المركز الرابع يحل المهاجم البوسني إدين دزيكو المُعار من مانشستر سيتي الإنكليزي إلى روما والذي يتحصل على ذات القيمة تقريباً التي يتحصل عليها بوغبا .
&
وبعدهما يأتي ثنائي يوفنتوس الحارس الإيطالي جيانلوجي بوفون ومتوسط الميدان الألماني سامي خضيرة بأربعة ملايين يورو سنوياً.
&
هذا ويعتبر المهاجم المصري محمد صلاح لاعب روما ضمن الرواتب العشرة الأولى في الكالتشيو حيث يتقاضى ثلاثة ملايين و500 ألف يورو ، رفقة سبعة لاعبين آخرين من أندية مختلفة يحصلون على نفس الأجر على غرار المهاجم الكولومبي كارلوس باكا المتنقل هذا الصيف من إشبيلية الإسباني إلى ميلان .
&
المدربون
&
وعلى صعيد المدربين يتقاضى الإيطالي روبيرتو مانشيني رئيس الجهاز الفني لنادي إنتر ميلان الراتب الأعلى في الكالتشيو ، حيث يجني من خزينة النيراتزوري أربعة ملايين يورو على الرغم من تواضع حصيلته الفنية مع الفريق الذي بدأ معه مسيرته منتصف الموسم المنصرم ، بينما يتحصل مواطنه ماسيميليانو أليغري مدرب يوفنتوس على ثلاثة ملايين و500 ألف يورو ، وهو الذي قاد الفريق لإحراز بطولتي الدوري و الكأس والسوبر محلياً ، ووصافة دوري أبطال أوروبا.
&
أما الفرنسي رودي غارسيا ، والذي ساهم كثيراً في عودة روما إلى دائرة المنافسة على لقب الكالتشيو والمشاركة في دوري أبطال أوروبا فهو لا يأخذ من خزينة الذئاب سوى مليونين و800 الف يورو سنوياً ، بينما الصربي سينيشا ميهايلوفيتش المدرب الجديد لميلان &يتقاضى راتبا قدره مليونين يورو فقط ، فيما يتقاضى غالبية مدربي بقية الأندية العشرين للكالتشيو رواتب سنوية تقل عن المليون يورو.