قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يعتقد المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنكليزي، الهولندي لويس فان غال بأن المباريات التنافسية القوية في الدوري الانكليزي الممتاز هي المسؤولة عن مواجهة أندية البريمير ليغ خطر فقدان مقعدها الرابع في دوري أبطال أوروبا.

ففي المواسم الثلاث الماضية تمكن نادٍ واحد – تشلسي في 2014 – من الوصول إلى الدور نصف النهائي للبطولة الأوروبية الأم ، أما في نسخة 2013 والنسخة الماضية فإن الأندية الانكليزية لم تتمكن من تخطي دور الستة عشر من البطولة .
وفي حين أثار ذلك تهديداً شديداً من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، إلا أن فان غال كشف عن سبب هذا الهبوط المفاجئ.
وسبق للمدير الفني في أولد ترافورد أن تولى تدريب أندية برشلونة الإسباني وبايرن ميونيخ الألماني ، واياكس الهولندي، ولكنه لم يواجه دورياً تنافسياً بهذه القوة مثل ما يشهده حالياً في البريمير ليغ ، إذ يرى فان غال بأن المنافسة المحلية "القوية" كل أسبوع وضعت الأندية الانكليزية تحت التهديد مع سعي الإتحاد الأوروبي إلى تقليل المقاعد المخصصة لإنكلترا في مسابقة الأندية الأوروبية من 4 مقاعد إلى 3 في المستقبل القريب.
وفي حديثه لوسائل الإعلام البريطانية عشية استضافة الشياطين الحمر لنادي فولفسبورغ الألماني ليلة الأربعاء على أولد ترافورد في الجولة الثانية من مرحلة المجموعات لدوري أبطال أوروبا، نقلت "الميرور" البريطانية تصريحات فان غال الذي قال فيها: "البريمير ليغ دوري صعب للغاية وليس من السهل أن تفوز على منافسيك كل أسبوع، ولذلك هناك دائماً صراع ومعركة في انكلترا، وبعد ذلك تشارك هذه الفرق في مباريات دوري أبطال أوروبا في منتصف الأسبوع".
وأضاف "هذا هو الفارق بين الأندية الأوروبية وبين أندية الدوري الإنكليزي ،إذ لا يمكن للشخص أن يتوقع هوية الفرق الأربعة الأولى في سلم ترتيب الدوري في نهاية الموسم ، ولكنني أود أن أقول إن لدينا فرقاً مع النوعية التي يمكنها أن تتغلب على المصاعب... ولكن هذه الصعوبة هي أن جميع هؤلاء اللاعبين الذي ينشطون في الأندية الانكليزية يشاركون مسابقة أشبه ما تكون بسباق الفئران".
وبعد أن عمل في إسبانيا وألمانيا وهولندا، فإن فان غال لديه اضطلاع مباشر حول كيفية مساعدة الدوريات المحلية الأوروبية الأخرى لأندتيها في أوروبا مع إعدادها لأوقات أطول من خلال تقديم المباريات المحلية للعب أحياناً في أمسيات الجمعة ، إذ شرح ذلك بقوله "نحن نلعب أيام الأحد (محلياً) والثلاثاء (أوروبياً) أو الأحد والأربعاء، وبالتالي لا يمكننا من استعادة لياقتنا البدنية بين هذه الأوقات. هذه هي المشكلة التي نعانيها".
وأضاف "اللاعبون في الفرق الأوروبية الأخرى أكثر قدرة على تقديم كل شيء ضدنا، لأنه لا يوجد لديهم سباق الفئران في المنافسات المحلية. هذا هو الفارق ، وما حدث الموسم الماضي دليل على ما أقوله".
وسيستضيف مانشستر يونايتد النادي الألماني في أولد ترافورد ليلة الأربعاء في دوري أبطال أوروبا، حيث يحتاج الشياطين الحمر إلى الفوز بعدما خسروا مباراتهم الافتتاحية أمام ايندهوفن الهولندي.
ورغم خسارة فولفسبورغ أمام بايرن ميونيخ بخماسية وقع عليها البولندي روبرت ليفاندوفسكي خلال تسع دقائق فقط في الشوط الثاني من منافسات الدوري الألماني الأسبوع الماضي ، إلا أن فان غال لا يزال قلقاً من هذه المواجهة، قائلاً "لقد شاهدت أهداف ليفاندوفسكي، ولكنني رأيت أيضاً الأداء الرائع لفولفسبورغ في الشوط الأول، لذلك لم اصدق ما حدث في غضون تسع دقائق من الشوط الثاني".
وتوقع المدرب الهولندي أن يلعب فولفسبورغ بثقة عالية ليلة الأربعاء في أولد ترافورد، على الرغم من تجربته القاسية أمام بايرن ميونيخ، مدعياً أنه لا يعتقد بأن الجو الناري في مدرجات الملعب سيزعج الفريق الضيف.