قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

استغلت شركة الملابس الرياضية "جوما" حادثة وقعت خلال مباراة فريقي اسبانيول وبرشلونة للترويج لمنتجاتها والتأكيد على متانة قمصانها.

وتعتبر شركة "جوما" أحد الرعاة الرسميين لنادي اسبانيول برشلونة لكرة القدم، وبالتالي فإنّ لاعبي الفريق يرتدون قمصان هذه "العلامة" الإسبانية التي عرف مسؤولوها كيف يروجون لعتادهم الرياضي من خلال استغلال احدى اللقطات البارزة في "الديربي" الكاتالوني الذي جرى، السبت، لحساب الجولة ال18 من مسابقة "الليغا".

وشهدت المباراة في الدقيقة ال22 من شوطها الأول مشاحنة بالأيدي بين لاعبي الفريقين خلال تنفيذ فريق إسبانيول ركلة ركنية، حيث اشتبك مدافع نادي برشلونة، ماسكيرانو مع مدافع نادي اسبانيول الفارو سوبيرون، ما أدى بحكم اللقاء لإشهار البطاقة الصفراء في وجه اللاعبين الاثنين، وقد ظهر في تلك اللقطة أنّ ماسكيرانو قد أمسك بقميص منافسه بعنف كبير دون أن يمزقه، وهو الأمر الذي جعل شركة "جوما" تعتبر ذلك بمثابة إحدى مزايا قمصانها.

وقد نشرت ذات الشركة الإسبانية للألبسة الرياضية في صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" صورة للحادثة وعلقت عليها أنها فخورة بمتانة قمصانها من خلال عدم تمزقها وداعية في نفس الوقت إلى اقتنائها.

يُشار أنّ مباراة اسابنيول مع برشلونة قد انتهت بنتيجة التعادل السلبي (0-0).