قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لم يكتفِ نادي ريال مدريد الإسباني بتحسين الراتب الأسبوعي لمهاجمه الويلزي غاريث بيل، بعدما رفعه إلى 750 ألف جنيه إسترليني عقب تمديد عقده معه لغاية شهر يونيو من عام 2022 بل عمد أيضاً إلى رفع قيمة الشرط الجزائي الوارد في العقد ليصل إلى 900 مليون جنيه إسترليني سيدفعها من يريد انتدابه قبل انقضاء عقد إقامته في قلعة " السانتياغو برنابيو" معقل النادي الملكي، وفقًا لما أوردته صحيفة " ذا الصن" الإنكليزية.

وبحسب الصحيفة واسعة الانتشار، فإن عقد بيل أصبح الأغلى من حيث قيمة الشرط الجزائي في الدوري الإسباني، ليتصدر بذلك قائمة اللاعبين العشرة الأعلى في هذا الجانب، وهي القائمة التي تضم أربعة لاعبين من نادي ريال مدريد وستة لاعبين من نادي برشلونة، حيث لم يكن لهؤلاء النجوم العشرة أن يواصلوا مسيرتهم بألوان الغريمين، لولا تلك الشروط الجزائية التعجيزية، بعدما عمدت إدارة الناديين في الآونة الأخيرة إلى الرضوخ لمطالب نجومهما مقابل تمديد عقودهم ورفع الشروط الجزائية الواردة في عقودهم.
ويأتي في المركز الثاني من حيث الشرط الجزائي المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو المرتبط بعقد مع نادي ريال مدريد لغاية شهر يونيو من عام 2018 ، حيث يبلغ الشرط الجزائي الوارد في عقده ما يصل إلى 657 مليون باوند إسترليني رغم أن اللاعب اقترب من سن الـ 32 عاماً من عمره، إلا أن آمال الإنكليز لم تتبدد في رؤيته يعود إلى مسابقة "البريميرليغ " مجدداً.
وحل ثالثاً المهاجم الكولومبي خاميس رودريغيز الذي يرتبط مع نادي ريال مدريد بعقد لغاية شهر يونيو من عام 2020 ، ومن يريد فسخ هذا العقد، فإنه يتوجب عليه دفع 426 مليون جنيه إسترليني، رغم أن وضعية اللاعب في الفريق ليست مريحة بسبب تراجع ثقة المدرب زيدان في إمكانياته.
وفي المركز الرابع نجد المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، الذي مدد عقده مؤخرًا مع نادي برشلونة لغاية عام 2021 مقابل رفع راتبه السنوي ورفع الشرط الجزائي في عقده إلى حدود 210 ملايين جنيه إسترليني ، خاصة ان نيمار يعتبر أكثر لاعبي الغريمين طلبًا من قبل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، وعدد من الأندية الإنكليزية بعدما تأكدوا بأن والده ووكيل أعماله سيستمع للأندية التي تدفع أكثر.
ويأتي خامسًا المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي المرتبط مع نادي برشلونة بعقد لغاية شهر يونيو من عام 2018 ، حيث يبلغ قيمة الشرط الجزائي الوارد في عقده 179 مليون باوند، والتي قد ترتفع بحسب بنود عقده الجديد، إذ أن البارسا لا يزال يخشى غدر الإنكليز طالما أن اللاعب لا يزال في الـ 29 عاماً من عمره.
وفي المركز السادس نجد الهداف الأوروغوياني لويس سواريز مهاجم نادي برشلونة الذي يمتد عقده حتى عام 2019 ، وتبلغ قيمة الشرط الجزائي الواردة في عقده ما يصل إلى 160 مليون جنيه إسترليني، وهي القيمة التي لم تمنع نادي ماشستر يونايتد في التطلع لانتدابه وإيجاد حل للمعضلة الهجومية التي يعاني منها الفريق هذا العام.
وجاء سابعاً المايسترو الإسباني اندريس إنييستا الذي يرتبط مع نادي برشلونة بعقد لغاية عام 2018 وبشرط جزائي يبلغ 143 مليون باوند رغم انه بلغ سن الـ 32 عاماً من عمره.
وحل ثامناً المدافع الاسباني سيرجيو راموس الذي مدد عقده مع ريال مدريد العام المنصرم لغاية شهر يونيو من عام 2020 ، مقابل رفع شرطه الجزائي ليصل إلى 125 مليون باوند إسترليني بسبب الإنكليز أيضا بعدما كان قريباً من الانتقال إلى صفوف نادي مانشستر يونايتد في صيف عام 2015.
وفي المركز التاسع نجد المدافع الإسباني الظهير الأيسر جوردي ألبا الذي يرتبط مع نادي برشلونة بعقد لغاية 2020 ، تبلغ قيمة الشرط الجزائي الوارد في عقده ما يصل إلى 107 ملايين باوند ، تخوفًا من رحيله في ظل ندرة اللاعبين في هذا المركز الذي يحتاج من صاحبه الجمع بين المهارات العالية والسرعة العالية.
وفي المركز العاشر والأخير، نجد لاعب الإرتكاز الإسباني سيرجيو بوسكيتس الذي يرتبط مع نادي برشلونة بعقد تبلغ قيمة شرطه الجزائي ما يصل إلى 107 ملايين جنيه إسترليني، وهو أيضا من العصافير النادرة في الملاعب الأوروبية، وذلك بالنظر إلى الدور الكبير الذي يؤديه في صفوف فريقه.