قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"لن يكون العام المقبل مكثفا مثل الاعوام السابقة" بحسب ما اكد نجم سباقات السرعة الجامايكي اوساين بولت بخصوص عام 2017 الاثنين في لندن قبل العرض الاول للفيلم الوثائقي المخصص له "أنا بولت".

وقال البطل الاولمبي 9 مرات: "انا أكثر استرخاء، أنا ومدربي سنتناقش، سنغير تدريباتي وأشياء مختلفة، ولن يكون ذلك مكثفا كما كانت الحال في السنوات السابقة".

وأضاف "البرق" بخصوص العام الذي سيختتم ببطولة العالم المقررة من 5 الى 13 آب/اغسطس المقبل في لندن والتي قد تكون الاخيرة في مسيرته الاحترافية: "هذا الموسم (2017) سيكون أساسا لعشاقي".

ولكن حتى لو ان العداء البالغ من العمر 30 عاما كشف عن برنامج خفيف مقارنة مع المواسم السابقة، فان ذلك لن يغير بحسبه شهيته لحصد الانتصارات، وقال "لا أريد أن أخسر أبدا، حتى عندما ألعب لعبة ودية"، مضيفا "على الرغم من ان الضغوطات ستكون أقل، سأبذل أفضل ما لدي لأكون دائما في أفضل حالاتي، كالعادة".

ويأمل بولت من خلال الفيلم الوثائقي "أنا بولت"، الذي يرصد نحو 18 شهرا قبل دورة الالعاب الاولمبية في ريو، أن يظهر صورة العداء الذي يتدرب بجد، بعيدا عن ذلك "الرجل الهادىء".

 وقال "معظم الناس الذين يلتقون بي يقولون: +أوه، الامور (السباقات) تبدو سهلة للغاية بالنسبة اليك+، لكنها ليست كذلك".

واعلن الجامايكي الذي اعرب عن امله دائما في أن يحترف كرة قدم، انه سيشارك في نهاية الموسم في حصة تدريبية مع فريق بوروسيا دورتموند الالماني حيث مقر شركة بوما الراعية الرسمية له.

وقال "في نهاية الموسم، سأذهب الى هناك (الى دورتموند) وسأشارك في حصة تدريبية صغيرة، لن أشارك في حصة تدريبية كاملة، ولكن في حصة تدريبية صغيرة".