قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

حسم يوفنتوس المتصدر وبطل المواسم الخمسة الماضية الدربي مع جاره ومضيفه تورينو 3-1 الاحد في المرحلة السادسة عشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

على الملعب الاولمبي الكبير في تورينو الذي افتتح في 14 ايار/مايو 1933 بعد 26 عاما من اول دربي بين الفريقين (1907)، حقق يوفنتوس فوزه الـ67 على جاره مقابل 35 خسارة و41 تعادلا في تاريخ مواجهات الفريقين في جميع المسابقات.

واتسمت بداية اللقاء بالسرعة والحماسة مع ضغط اكبر من جانب فريق "السيدة العجوز"، وحرم حارس تورينو والمنتخب الانكليزي جو هارت المهاجم الكرواتي ماريو ماندزوكيتش من هدف محقق بردة فعل سريعة وارتماء على كرة ارضية زاحفة تكفل الدفاع لاحقا بابعادها (13).

واستغل تورينو اندفاع لاعبي يوفنتوس، وعكس دانييلي بازيلي كرة من الجهة اليمنى قابلها الشاب اندريا بيلوتي (22 عاما)، امل الكرة الايطالية المطلوب من مانشستر يونايتد الانكليزي، برأسه ووضعها على يمين جانلويجي بوفون (16) رافعا رصيده الى 11 هدفا في صدارة ترتيب الهدافين مشاركة مع البوسني ادين دزيكو (روما) والارجنتيني ماورو ايكاردي (انتر ميلان).

وفوت الارجنتيني غونزالو هيغواين، هداف يوفنتوس، فرصة ادراك التعادل عندما ارسل كرة سهلة لم يغفل عنها جو هارت (18)، لكنه ما لبث ان اعاد فريقه الى الاجواء والمباراة الى نقطة الصفراء بعدما كسر مع ماندزوكيتش مصيدة التسلل وتبادلا الكرة وانفرد الارجنتيني بالحارس الانكليزي وارسل الكرة في اسفل الزاوية اليمنى (28).

وضغط يوفنتوس من جديد وتابع تفوقه الميداني دون ان تسنح للاعبيه فرص جدية ومباشرة، فيما سنحت لتورينو فرصة واحدة عن طريق الصربي آدم لياييتش الذي سدد كرة بعيدة المدى تم ابطال مفعولها دون ان تشكل خطورة واضحة على بوفون (38).

وفي الشوط الثاني، استمرت الامواج الهجومية من جانب يوفنتوس، لكن التسرع في معظمها أخر هدف التقدم الذي كاد يكون من نصيب تورينو لولا رأس ماندزوكيتش الذي لعب دورا دفاعيا ايضا اضافة الى مهامه الهجومية وابعد كرتين خطيرتين في اقل من دقيقة (58).

واخطأ جورجو كييليني في التمرير فكاد يدفع الثمن قبل ان يتدخل وينقض على قدم دانييلي بازيلي الذي كان يهم بالتسديد فوصلت الكرة سهلة الى بوفون (69)، وكاد لييايتش يضع تورينو في المقدمة بتسديدة منحرفة من الجهة اليسرى مرت بجانب القائم الايسر (73).

ومالت الكفة بشكل واضح لصالح تورينو ميدانيا، وتعددت محاولات لاعبيه وعسكروا في منطقة الضيوف لكنهم غفلوا دفاعيا فتمكن "الجزار" هيغواين من وضع فريقه في المقدمة بعدما تلقى كرة طويلة على حدود المنطقة فالتف حول نفسه وسددها بين قدمي انطونيو باريكا على يمين جو هارت هدفا ثانيا (82) رافعا رصيده الى 9 اهداف هذا الموسم.

وكاد هيغواين يحقق الهاتريك اثر تمريرة من مواطنه البديل باولو ديبالا (89)، وتصدى هارت لكرة ديبالا فارتدت الى البديل الاخر البوسني ميرالم بيانيتش الذي اعادها صوب المرمى فتدخل الحارس مجددا وعادت الى اللاعب نفسه الذي تابعها في الشباك من مسافة قريبة (90+2).

ورفع يوفنتوس رصيده الى 39 نقطة وبات تقدم بفارق 7 نقاط موقتا عن ميلان الثالث وروما الثاني اللذين يلتقيان الاثنين في ختام المرحلة.

- نزهة نابولي -

وعلى ملعب "سانت ايليا"، تنزه نابولي وصيف البطل على حساب مضيفه كالياري العائد الى الاضواء واكتسحه بخماسية نظيفة كان نصيب البلجيكي درايز مرتنز منها هاتريك ((34 و69 و72)، واضاف قائد الفريق، السلوفيني ماريك هامسيك (45)، والواعد البولندي بيوتر زييلينسكي (51) الهدفين الاخرين.

ورفع نابولي رصيده الى 31 نقطة بفارق نقطة خلف روما وميلان، مستعيدا المركز الرابع من لاتسيو الفائز السبت على سمبدوريا 2-1. وبقي كالياري، صاحب اضعف دفاع (37 هدفا في مرماه) في المركز الثاني عشر وله 20 نقطة.

انتر ميلان وجنوى

وحقق انتر ميلان قفزة كبيرة من المركز الحادي عشر الى الثامن برصيد 24 نقطة بعد فوزه على ضيفه جنوى 2-صفر واوقف رصيده عند 20 نقطة.

وافتتح انتر ميلان الذي كادت شباكه تهتز في اكثر من مناسبة في نصف الساعة الاول، التسجيل بواسطة الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش اثر ركنية نفذها البرتغالي جواو ماريو من ركنية وارتدت اليه الكرة من الدفاع تابعها قوية زاحفة استقرت في الشباك (38).

وفي الشوط الثاني، اثمر تعاون اللاعبين هدفا ثانيا بقدم الكرواتي بعد تمريرة من البرتغالي (69).

اودينيزي واتالانتا

واوقف اودينيزي اندفاعة مضيفه اتالانتا بفوزه عليه 3-1.

وافتتح الكولومبي دوفان زاباتا التسجيل للضيوف في الثواني الاخيرة من الشوط الاول (45)، وادرك السلوفيني ياسمين كورتيتش التعادل في مستهل الثاني (47).

واعاد الفرنسي سيكو فوفانا التقدم لاودينيزي (72)، واكد الفرنسي سيريل تيريو الفوز بالهدف الثالث (87).

ووقف رصيد اتالانتا غند 28 نقطة في المركز السادس، وتقدم اودينيزي درجتين الى المركز الثاني عشر وله 21 نقطة.

كييفو وباليرمو

وعمق كييفو جراح مضيفه باليرمو صاحب المركز الاخير (6 نقاط) وجعله مهددا بشكل جدي بالهبوط بعد فوزه عليه 2-صفر عبر السلوفيني فالتر بيرسا (14) وسيرجيو بيليسييه (49).

بولونيا وامبولي

وتعادل بولونيا مع امبولي سلبا، وهما يحتلان المركزين السادس عشر (17 نقطة) والسابع عشر (11) على التوالي.

وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء ثان يجمع فيورنتينا مع ساسوولو.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- يوفنتوس 39 نقطة من 16 مباراة

2- روما 32 من 15

3- ميلان 32 من 15

4- نابولي 31 من 16

5- لاتسيو 31 من 16

أهداف مباراة يوفنتوس وتورينو:

أهداف مباراة نابولي وكالياري:

أهداف مباراة انتر ميلان وجنوى: