قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

صحيح أنّ اللاعبين البرازيليين موهوبين وأنّ قدراتهم المهارية مميزة ولا مثيل لها لدى باقي لاعبي العالم، ولكن توجد طريقة فريدة من نوعها في تسجيل الأهداف اشتهر بها في السنوات القليلة الماضية النجم السويدي زلاتان ابراهيوفيتش، حتى أصبحت "ماركة" خاصة به، وهي التسجيل على الطائر بقدم الكعب.

ولعل ما يؤكد أنّ اللاعب البرازيلي يُجيد هو أيضاً التسجيل بطريقة "ابراهيموفيتش" ما قدمه في الأسبوع الجاري الشاب لينكولن انريكي أوليفيرا دوس سانتوس، البالغ من العمر 17 سنة، في مباراة فريقه "غريميو" أمام نادي "يبيرانغا إرتشيم"، لحساب الجولة العاشرة من دوري ولاية ريو غراندي دو سول- غاوتشو البرازيلي لكرة القدم.

وقد برز اللاعب أوليفييرا دوس سانتوس بتسجيله هدفاً جميلاً حين استقبل كرة عرضية وسدّدها دون انتظار ومباشرة بكعب قدمه في مرمى فريق "يبيرانغا إرتشيم"، محرزاً بذلك الهدف الثاني لفريقه "غريميو" الذي سمح له الفوز بنتيجة هدفين لواحد.

وقاد اللاعب الشاب بفضل هذا الهدف المذهل نادي"غريميو" لتصدر ترتيب مسابقة دوري ولاية ريو جراندي دو سول- غاوتشو البرازيلي لكرة القدم، برصيد 22 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن ملاحقيه المباشرين "ساو جوزيه" و "بورتو أليغري" و"جوفنتودي" في حين تراجع نادي "يبيرانغا إرتشيم" إلى المرتبة السابعة برصيد 11 نقطة.

شاهد الفيديو: