قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اضطرت إدارة نادي برشلونة الإسباني إلى تقديم اعتذار لصحفي يعمل في صحيفة دياريو غول الإسبانية بعدما تهكم عليه مدرب الفريق لويس إنريكي عقب سقوط الفريق أمام فالنسيا على ملعب كامب نو في الجولة الثالثة والثلاثين من الليغا.

وذكرت صحيفة سبورت الإسبانية أن إدارة برشلونة اتصل بنظيرتها "ديارو غول" الإسبانية من أجل الاعتذار عما بدر من مدرب الفريق الأول لويس إنريكي ضد أحد صحفييها في المؤتمر الصحفي الذي عقده اللوتشو عقب سقوط البلوغرانا أمام خفافيش فالنسيا.

وكان صحفي جريدة دياريو غول الإسبانية قد قدم نفسه وفقاً التقاليد السائدة في المؤتمرات الصحفية قبل طرح السؤال على لويس إنريكي إذ قال :"أنا فيكتور مالو من دياريو غول" ثم أتبع كلامه بالاستفسار حول مدى تأثير التحضير البدني على تراجع مستوى الفريق في شهر إبريل.

وعلى الفور، سارع لويس إنريكي للرد على الصحفي على طريقته الخاصة مستخدماً كنيته حيث تعني كلمة "مالو" في اللغة الإسبانية "سيء" إذ وجه سؤالاً للصحفي قائلاً:"ما هي كنيتك؟" فرد الأخير:"مالو" فما لبث اللوتشو أن أجاب قائلاً:"نعم، بالضبط" ثم أردفا قائلاً:"السؤال التالي من فضلكم" في إشارة منه لسوء الصحفي وسؤاله وعدم تقبله لما طرحه فيكتور مالو.

من جانبه رد فيكتور مالو على الواقعة في مقابلة مع صحيفة "سبورت" الإسبانية كاشفاً أنه كان يتوقع بأن يجيب عليه لويس إنريكي بشكل قاسٍ لكنه لم يكن يتوقع على الإطلاق أن يستغل كنيته للسخرية والاستهزاء مني!

وأوضح أنه في جميع الأحوال لم يشعر بالإهانة مما حصل مشيراً إلى أن برشلونة أو أي من مسؤوليه لم يتقدم باعتذار منه على الصعيد الشخصي بل اكتفوا بالاتصال بالصحيفة التي يعمل بها وقدموا اعتذارهم عام بدر من لويس إنريكي.