قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&سجل يوفنتوس رقما قياسيا جديدا في تاريخه وتاريخ الدوري الإيطالي بعدما حقق أفضل حصيلة فنية له في الـ 24 مباراة الأخيرة له في بطولة السيريا " أ " .

و يتصدر يوفنتوس الترتيب العام للدوري بفضل النتائج الجيدة التي حققها والتي عبدت له الطريق لتحقيق اللقب للموسم الرابع تواليا.
&
وخلال الـ 24 مباراة الأخيرة للسيدة العجوز في الكالتشيو لم يخسر زملاء النجم الفرنسي بول بوغبا أي مباراة ، حيث كانت أسوأ نتيجة سجلوها هي التعادل مقابل تحقيقهم لـ 23 انتصار ، ليحصوا بذلك على &70 من أصل 72 نقطة ممكنة.
&
و سجل خط هجوم السيدة بقيادة المهاجم الأرجنتيني باولو ديبالا 54 هدفا بينما لم تتلقى شباكه التي يحرسها المخضرم جيان لويجي بوفون سوى 8 أهداف فقط .
&
و تترجم هذه الحصيلة الفنية الكبيرة العودة القوية للسيدة التي استعادت بريقها و جمالها في النصف الثاني من منافسات الموسم الجاري ، بعد الانطلاقة المتعثرة التي كلفتها خسارتين متتاليتين على يد روما و اودينيزي &، وهي الانطلاقة التي جعلت عشاقها يشككون في قدرة أبناء المدرب ماكسيميليانو اليغري على الصمود بعد رحيل عدد من ركائزه في نهاية الموسم المنصرم على غرار كارلوس تيفيز و اندريا بيرلو غير ان النتائج كشفت ان الفريق كان بحاجة لبعض الوقت فقط لإعادة ترتيب أوراقه .
&
الجدير ذكره ان يوفنتوس يتصدر الترتيب العام للدوري الإيطالي برصيد 82 نقطة بعد مرور 34 جولة و بفارق 9 نقاط عن ملاحقه المباشر نادي نابولي.
&