قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

استعاد اللاعب الدولي البرازيلي السابق رونالدينيو ذكريات هدفه التاريخي في مرمى منتخب إنكلترا خلال مباراة نصف نهائي مونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان، وذلك بمناسبة مباراة خيرية، جرت، الأحد، بين فريق نجوم إنكلترا ومنتخب نجوم العالم، على ملعب "أولد ترافورد" بمدينة مانشستر الإنكليزية.

 وخلال المباراة الودية الخيرية ، تحصل منتخب نجوم العالم على ركلة حرة مباشرة من على بعد 40 مترا عن مرمى المنافس، فتوجه النجم البرازيلي رونالدينيو لتنفيذها.
 
وعندما همّ رونالدينيو بتنفيذ الركلة الحرة، نظر إلى حارس منتخب نجوم إنكلترا، ديفيد سيمان الذي كان يحرس مرمى المنتخب الإنكليزي في مونديال اليابان وكوريا الجنوبية، فطلب الأخير من اللاعب البرازيلي ركل الكرة بنفس الطريقة التي سجل بها الهدف التاريخي في نهائيات كأس العالم2002 .
 
وابتسم رونالدينيو وحاول تنفيذ الركلة الحرة بنفس الطريقة لكنه أخطأ التسديد حيث ذهبت الكرة بعيداً عن المرمى الحارس سيمان بشكل عجيب وغريب .
 
وكان رونالدينيو سجل هدف فوز المنتخب البرازيلي أمام نظيره الإنكليزي في لقاء نصف نهائي كأس العالم 2002 من ركلة حرة مباشرة نفذها بطريقة رائعة في شباك الحارس ديفيد سيمان، حيث انتهت المباراة بفوز فريق "السيليساو" بنتيجة هدفين لهدف وتأهله إلى نهائي المونديال حيث واجه منتخب ألمانيا وفاز عليه بهدف نظيف .
 
يُشار أنّ روناليدنيو كان ينشط في ذلك العام ضمن نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، قبل أن ينضم في صيف 2003 لفريق برشلونة الإسباني.
 
شاهد اللقطة :