قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

حذر نجما المنتخب الالماني لكرة القدم حارس المرمى مانويل نوير ولاعب الوسط توني كروس بان مستوى ابطال العالم سيتحسن تدريجيا في كأس اوروبا بعد فوزهم في المباراة الاولى على اوكرانيا 2-صفر الاحد.

واختير كروس افضل لاعب في المباراة فيما تصدى نوير لمحاولات خطيرة عدة من اوكرانيا، في حين سجل هدفيه المدافع شكودران مصطفي وباستيان سفاينشتايغر في اول هدف دولي له منذ خمس سنوات.

ويسعى المنتخب الالماني الى ان يحذو حذو منتخبي فرنسا واسبانيا وكلاهما توج بطلا لاوروبا مباشرة بعد تتويجه بطلا للعالم وذلك عامي 1998 و2000 بالنسبة الى "الديوك"، و2010 و2012 بالنسبة الى "لا فوريا روخا".

وقال نوير "لعبنا بطريقة جيدة وحافظنا على مستوى معين في الدفاع. لكننا لم نظهر بافضل مستوى لنا وبالتالي سنستمر في تطوير مستوانا من مباراة الى اخرى".

اما كروس صاحب التمريرة التي جاء منها الهدف الاول فاعترف بان اوكرانيا لم تكن محظوظة على الاقل في ادراك التعادل اواخر الشوط الاول وقال في هذا الصدد "امر جيد دائما للمعنويات الفوز 2-صفر وعدم دخول مرماك اي هدف".

وتابع "لم نكن في كامل تركيزنا في ربع الساعة الاخير من الشوط الاول ولم نكن لنحتج لو سجل المنتخب الاوكراني هدفا".

واضاف "كنا افضل في الشوط الثاني وسيطرنا على مجريات اللعب وافشلنا جميع محاولات الفريق المنافس".

وكشف "لقد تعلمنا الكثير ونحن حاليا لسنا في المستوى الذي نطمح اليه في البطولة لكن البداية جيدة".

في المقابل، كانت الامسية رائعة لقائد المنتخب شفاينشتايغر الذي كان خاض 23 دقيقة فقط منذ ان تعرض لتمزق في اربطة الركبة في اذار/مارس الماضي وقد نزل في الدقيقة الاخيرة من المباراة ونجح في تسجيل هدف الاطمئنان لفريقه اثر تمريرة متقنة من مسعود اوزيل في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

وقال شفايني "ما حصل الامر رائع، انه امر ترغب في ان يحصل لكن الاهم هو فوز الفريق".