قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أثارت قضية تأجيل تمديد عقد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني، انزعاج زملاء البرغوث في الفريق الكتالوني، على الرغم من أن كل المؤشرات تؤكد أن ميسي سيمدد عقده البارسا والذي ينتهي في صيف 2018.

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية إلى أن جوزيه ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة اضطر لعمل حوار تليفزيوني استثنائي مساء الأحد، للتأكيد على أنه لا توجد مشاكل اقتصادية ستحول دون تجديد عقد النجم الأرجنتيني.

وأضافت الصحيفة الكتالوني أن بارتوميو ومدرب الفريق لويس إنريكي لديهما ثقة كبيرة في استمرار ميسي مع برشلونة، رغم تأجيل الإعلان عن تجديد التعاقد، إلى جانب التصريحات المثيرة للجدل لأوسكار جراو المدير التنفيذي للنادي، وبيري جراتاكوس مدير العلاقات المؤسسية الذي تم إقالته بسبب تصريحه بأن نجومية ميسي لم تكن تتحقق، لولا أندريس إنييستا ونيمار.

ووفقا للصحيفة المقربة من أسوار النادي الكتالوني فإن نجوم الفريق منزعجون من استفسارات وسائل الإعلام المستمرة عقب كل مباراة عن رأيهم في أزمة التجديد لميسي، والتكهن بمستقبل اللاعب.

ولفتت الصحيفة إلى أن ميسي، كان أحد شروطه للاستمرار مع الفريق الكتالوني، هو تجديد عقود نجوم الفريق، وهو ما نجحت فيه إدارة البارسا، بتمديد تعاقد كل من الأوروغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار دا سليفا.