قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

شدد قائد نادي برشلونة الإسباني سابقاً تشافي هيرنانديز على أن ملاعب كرة القدم لن تشهد بروز لاعب قادر على تعويض النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لأنه فريد من نوعه مؤكداً بأن البلوغرانا هو الفريق الوحيد في العالم الذي يمنحه المتعة الكروية.

وقال تشافي حوار مع صحيفة سبورت الكتالونية إنه لا يعتقد بأن العالم سوف يشاهد وريثاً كروياً للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في ملاعب كرة القدم.

وأضاف لاعب خط وسط برشلونة سابقاً أن العالم سوف يشاهد لاعبين جيدين للغاية لكن لن يستطع أحداً منهم الوصول إلى مستوى البرغوث لافتاً إلى عدم قدرة أي لاعب في المستقبل على المواصلة بنفس المستوى لسنوات طويلة والفوز بكافة الألقاب الفردية والجماعية مثل ميسي.

وأشار إلى أن المستوى بين أفضل اللاعبين سوف يكون متقارباً جداً مشدداً على أن وسائل الإعلام تريد أن تصور أن هناك منافسة كبيرة بين ميسي وغريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو لأنه لا يمكن المقارنة بين النجمين الأرجنتيني والبرتغالي.

وأبدى تشافي قناعته بأنه عندما يعتزل ميسي لعب كرة القدم نهائياً فإن المنافسة سوف تكون بين نيمار وهازارد و5 أو 10 لاعبين بسبب المستويات الفنية المتقاربة قبل أن يعود ويؤكد بأن تفوق ميسي سوف يبقى واضحاً بدون أدنى شك.

وحول المشاكل القانونية التي يتعرض لها ميسي في إسبانيا والحكم عليه هو ووالده بالسجن لمدة 21 شهراً، أوضح تشافي بأنه لا يعتقد بأن البرغوث سوف يتأثر بذلك لأنه يعيش مثل هذه المشاكل منذ سنتين أو ثلاث ورغم ذلك لا يزال الأفضل في العالم ولا يزال يصنع الفارق ويسجل الأهداف الرائعة.

واختتم تصريحات بأن ميسي سعيد في برشلونة على الرغم من تأثر نفسيته بكافة المشاكل التي تحيط به على حد قوله.