قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خطف مشجع عاشق للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الأنظار في مباراة التانغو أمام منتخب الولايات المتحدة الأميركية في الدور نصف النهائي من بطولة كوبا أميركا التي أقيمت على ملعب "ان ار جي ستاديوم" في هيوستن وأمام 70858 متفرجاً.

وقبل انطلاق الشوط الثاني من المباراة، أظهرت بعض الصور مشجعاً "ٍسجد" تحت قدمي النجم الأرجنتيني بعدما نجح في الإفلات من رجال الأمن مقتحماً أرضية ملعب هيوستن.

ولحسن حظ المشجع العاشق للنجم الأرجنتيني، تأخر رجال الأمن في الوصول إليه وإلقاء القبض عليه واقتياده خارج أرضية الميدان وهو ما استغله على أفضل ما يرام.

وبدأ المشجع لقائه بالبرغوث بعناق حار وهو ما رد عليه ميسي بالمثل ثم انحني أسفل قدمي النجم الأرجنتيني لعدة ثوانٍ ثم أنهى مقابلته مع قائد التانغو بالحصول على توقيع خاص منه على قميص منتخب الأرجنتين الذي كان يرتديه لحظة اقتحام ملعب المباراة.

وبدا ميسي ودوداً للغاية مع المشجع حيث طالبه بالنهوض أثناء "سجوده" على ركبتيه ومنحه توقيعه الخاص على القميص وودعه بابتسامة عريضة قبل أن يتمكن رجال الأمن الانقضاض والسيطرة عليه تماماً.

وكان لافتاً أن القنوات الناقلة لمباراة نصف نهائي كوبا أميركا لم تعرض لقطة ميسي والمشجع إلا أن الصحفيين والمشجعين المتواجدين في ملعب المباراة لم يفوتوا هذه الواقعة على الإطلاق ووثقوها بالصور ومقاطع الفيديو.

وأحرز ميسي هدفاً بديعاً من ركلة حرة مباشرة قبل نهاية الشوط الأول بدقائق معدودة ليحطم عدة أرقام قياسية أبرزها فض الشراكة مع مواطنه غابرييل عمر باتيستوتا حيث بات البرغوث الهداف التاريخي الجديد لمنتخب الأرجنتين برصيد 55 هدفاً.

شاهد لقطة المشجع مع ميسي:

شاهد الصور :