قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يدور حديث واسع في الأوساط الرياضية الإسبانية حول خطط متعددة لرئيس نادي العاصمة ريال مدريد فلورنتينو بيريز من أجل الحصول على "ميسي الجديد" حتى لو تطلب الأمر الاستغناء عن أحد نجوم الفريق الملكي كالنفاثة الويلزية غاريث بيل.

حازم يوسف-إيلاف: يُخطط رئيس نادي العاصمة الإسبانية فلورنتينو بيريز بشكل حثيث ويسعى جاهداً من أجل إقناع "ميسي الجديد" بالقدوم إلى قلعة "سانتياغو برنابيو" والدفاع عن ألوان الفريق الملكي.

التفاصيل تحدثت عنها وسائل الإعلام الإسبانية بكثافة حين أكدت أن "الشامخ" بيريز يبدو واثقاً من نفسه فيما يتعلق بنقل الدولي الأرجنتيني باولو ديبالا من صفوف يوفنتوس الإيطالي إلى ريال مدريد في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

يعتقد بيريز أن الصفقة المرتقبة سوف تُكلف خزينة النادي الملكي أكثر مما كان مخططاً لها وسط توقعات بأنه يُقدم رئيس ريال مدريد على إدراج أحد لاعبي الفريق الأول في الصفقة.

ويدور الحديث حول عدد من اللاعبين المميزين في صفوف ريال مدريد على غرار النجم الكولومبي خاميس رودريغيز والمهاجم الفرنسي كريم بنزيما وزميله الإسباني ألفارو موراتا وصانع الألعاب إيسكو علاوة مبلغ من المال لم يتم الكشف عن قيمته بالتحديد.

وقد يذهب رئيس القلعة البيضاء إلى حد التفريط بنجمه الويلزي غاريث بيل الذي لهث خلفه طويلاً قبل أن ينجح في انتدابه في انتقالات صيف عام 2013 آتياً من صفوف توتنهام هوتسبير الإنكليزي في صفقة قُدرت بـ100 مليون يورو.

أما على صعيد مسؤولي النادي الإيطالي، فالأمر يتعلق بالمبلغ المالي المدفوع إذ يريد المدير الرياضي لفريق "السيدة العجوز" بيبي ماروتا الحصول على مبلغ يقترب من 100 مليون يورو كما حدث في الانتقالات الصيفية الفائتة حين رحل النجم الفرنسي بول بوغبا عن مدينة تورينو لارتداء قميص مانشستر يونايتد الإنكليزي في صفقة قدرت بـ105 ملايين يورو بخلاف المكافآت والحوافز المالية.

وقد يستغل بيريز الرغبة الجامحة لمانشستر يونايتد ومواطنه الإنكليزي تشلسي بالظفر بخدمات لاعبه الويلزي غاريث بيل من أجل الحصول على مبلغ مالي ضخم يُشكل سيولة ويجعل الأمور تسير بسهولة في صفقة نقل ديبالا إلى نادي العاصمة الإسبانية.

ويعتقد فلورنتينو بيريز أن النجم الأرجنتيني الصاعد بقوة الصاروخ سيوافق على الحصول على 7.5 مليون يورو كراتب سنوي علاوة على بعض المكافآت المالية الخاصة.

ومن ضمن خطط النادي الملكي، أنه اتفق مع مهاجم بورتو البرتغالي الشاب أندريه سيلفا في حال فشلت محاولاته بالظفر بخدمات ديبالا، كما أنه سيكون خياراً أقل تكلفة بكثير من الجناح الأرجنتيني الذي يُلقبه كثيرون بأنه "خليفة" البرغوث ليونيل ميسي في ملاعب "الساحرة المستديرة".

وحاول برشلونة على مدار الصيفين الماضيين جس نبض النادي الإيطالي ومحاولة معرفة إمكانية التعاقد مع ديبالا غير أن إدارة "البيانكونيري" أوصلت رسالة بشكل أو بآخر لكافة الأندية المعنية بالنجم الإيطالي بأنها "لا تفكر في بيع الجوهرة الأرجنتينية".

ولا يُمكن أخذ تأكيد إدارة يوفنتوس على محمل الجد إذ كانت قد تعهدت سابقاً بعدم الاستغناء عن متوسط الميدان الفرنسي لكنها وافقت في نهاية المطاف على بيعه بعد وصول عرض مالي مُغرٍ من "الشياطين الحُمر" وهو ما دفعها للتركيز على الأرجنتيني غونزالو هيغواين وإقناعه بالرحيل عن صفوف فريق الجنوب الإيطالي وارتداء قميص "السيدة العجوز"، وهو ما حدث بالفعل في صفقة أضحت "الأغلى" في تاريخ الدوري الإيطالي على الإطلاق.