قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تشهد المرحلة الـ23 من الدوري الفرنسي لكرة القدم قمة جنوبية نارية السبت بين موناكو المتصدر ووصيفه بفارق الاهداف نيس، قد تترك تداعيات بالغة الاهمية على هوية الفريق الذي سيحمل اللقب نهاية الموسم الحالي.

وبعد هيمنته، على لقب الدوري في المواسم الاربعة الماضية، دفع باريس سان جرمان ثمن هزائمه الاربع في "ليغ 1"، ما افسح المجال امام موناكو ونيس باعتلاء الصدارة.

ويملك موناكو ونيس 49 نقطة من 22 مباراة، بفارق 3 نقاط عن الفريق المملوك قطريا والذي يحل على ديجون الثالث عشر السبت.

وهذه القمة الثانية على التوالي يخوضها موناكو في الدوري، بعد تجنبه الخسارة الاحد الماضي اما مضيفه سان جرمان (1-1) بهدف البرتغالي برناردو سيلفا في الوقت بدل الضائع.

وحقق موناكو بعدها فوزا صعبا الاربعاء على شامبلي من الدرجة الثالثة 5-4 بعد التمديد في جور الـ32 من مسابقة الكأس.

وقال البرتغالي ليوناردو جارديم مدرب موناكو بعد الفوز: "لقد حقننا هدفنا. كنت بحاجة لاراحة اللاعبين ونجحنا برؤية الشبان. حققنا الفوز مع الكثير من التضحيات".

وعبر المغربي منير عبادي (33 عاما) عن حساسية المباراة، عندما قال لاعب وسط موناكو السابق والمنتقل اخيرا الى نيس بعد انتهاء عقده مع ليل: "اعرف ان الحماسة ستكون الى جانب نيس. المشجعون متحمسون هنا مقارنة مع موناكو. سيشكل ذلك دفعا اضافيا".

وعزز نيس الذي عاد الى طريق الفوز المرحلة الماضية امام غانغان 3-1 بعد ثلاث تعادلات متتالية، صفوفه ايضا بالتونسي الواعد بسام صرارفي من الافريقي.

- فريق العاصمة يتربص -

ويبحث باريس سان جرمان عن الاستفادة من مباراة القمة، للاقتراب اكثر الى الصدارة.

وجاء تعادل فريق المدرب اوناي ايمري الاخير مع موناكو، بعد 3 انتصارات اعادت الثقة تدريجا بالمدرب الاسباني اثر 3 مباريات من دون تحقيق اي فوز.

وتم بيع 13 الف بطاقة للمباراة في اقل من 48 ساعة. وقال اوليفييه دالوغليو مدرب ديجون: "هذه مباراة مثيرة للاهتمام. ستكون معقدة لنا لان ديجون وسان جرمان ليسا في الفئة عينها".

ويعول سان جرمان بشكل كبير على الاوروغوياني ادينسون كافاني متصدر ترتيب الهدافين (21) امام الكنسدر لاكازيت مهاجم ليون (18) وبافيتمبي غوميس مهاجم مرسيليا (13).

ويفتتح مرسيليا السادس المرحلة الجمعة بحلوله ضيفا على ميتز، بعد موجة انتقالات شهدث قدوم لاعب وسطه السابق ديميتري باييت من وست هام الانكليزي.

وتخطى مرسيليا ضيفه ليون 2-1 في دور الـ32 من مسابقة الكأس 2-1 بعد التمديد في مباراة حماسية. وشارك باييت في المباراة بديلا بعدما كلف النادي نحو 30 مليون يورو لضمه من وست هام.

وكان باييت (29 عاما) دافع عن الوان مرسيليا بين 2013 و2015.

وتعد صفقة عودة باييت، الاكبر في تاريخ النادي الفرنسي، اذ ان الرقم السابق يعود الى 2009 حين ضم الارجنتيني لوتشو غونزاليز مقابل 22 مليون يورو.

ويغيب عن فريق المدرب رودي غارسيا لاعبه الجديد المخضرم باتريس ايفرا القادم من يوفنتوس الايطالي.

وتعرض الظهير ايفرا لتمدد في فخذه سيبعده بين 10 و15 يوما عن الملاعب. ويتوقع ان يحل بدلا منه البرازيلي دوريا الذي سجل في مباراة ليون، بحال عدم ابلال الكاميروني هنري بيديمو من الاصابة.

وبعد خسارتين متتاليتين امام ليل في الدوري ومرسيليا في الكأس، يحل ليون الرابع بفارق 9 نقاط عن سان جرمان الثالث، على سانت اتيان الخامس في مباراة قمة.

ولطالما جذب هذا الدربي الاضواء بين فريقين يبعدان عن بعضهما 56 كلم، وسيكون سانت اتيان جاهزا بعد تحقيق فوزين متتاليين.

وفي باقي المباريات، يلعب السبت بوردو مع رين وغانغان مع كاين وليل مع لوريان ومونبلييه مع باستيا.

وتختتم المرحلة الاحد بمباراتي تولوز مع انجيه، ونانت مع نانسي.