قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

وجّه الحارس الدولي الألماني مارك أندريه تير شتيغن انتقادات لاذعة لجماهير فريقه برشلونة التي أطلقت صافرات الاستهجان ضد لاعبي النادي الكاتالوني خلال المباراة التي جرت، مساء الأحد، لحساب الجولة الـ 23 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وعاني فريق برشلونة الأمرين للفوز على ضيفه ليغانيس، حيث احتاج لركلة جزاء في الدقيقة الـ 89 من المباراة لتجسيد تفوقه (2-1) ما أثار سخط جماهير "البارسا" الحاضرة بملعب "كامب نو"، خاصة وأنّ هذا اللقاء قد جاء مباشرة بعد الهزيمة الثقيلة التي مني بها الفريق، الثلاثاء الماضي بديار نادي باريس سان جيرمان الفرنسي ، برباعية نظيفة، لحساب مباراة الذهاب للدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وقال تير شتيغن، في تصريحات صحفية بعد مباراة الأحد: "لا أتفهم صافرات الاستهجان التي أُطلقت في حقنا! اللاعبون يحاولون تقديم أفضل ما لديهم، وأهم شيء في الوقت الحالي هو أن نحصل على دعم الجمهور، خاصة بعد الخسارة الكبيرة التي تعرضنا لها أمام باريس سان جيرمان".
وأضاف الحارس الألماني طالباً الدعم مستقبلاً من جماهير برشلونة:" نحتاج كثيراً لجمهورنا عندما نلعب على أرضنا، وهم مطالبون بتشجيعنا، لا العكس.قد نفوز أو نخسر، لكن يجب أن نبقى متحدين في جميع الأحوال".
وختم تير شتيغن معلقاً على مباراة ليغانيس :"المباراة كانت معقدة جداً وأنا سعيد جداً بالفوز الذي حصلنا عليه في نهاية المطاف.حققنا النقاط الثلاث، وذلك أهم ما في الأمر. يمكننا التحسن، لكن ما حصل اليوم طبيعي. يجب أن نفكر في أخذ قسط من الراحة قبل المباراة المميزة التي تنتظرنا في الأسبوع المقبل. يجب أن نركز في ما هو قادم".
يُشار أنّ نادي برشلونة يحتل حالياً المركز الثاني في ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم، بعد إجراء 23 جولة من المسابقة، بفارق نقطة واحدة عن المتصدر والغريم التقليدي، ريال مدريد، لكن مع مباراتين ناقصتين للنادي الملكي، سيخوضهما لاحقاً أمام فالنسيا و سيلتا فيغو.