قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

عبر الهولندي رونالد كومان مدرب نادي إيفرتون عن ارتياحه من الحصيلة، التي حققها مهاجم الفريق البلجيكي روميلو لوكاكو حتى الآن في مسابقة الدوري الإنكليزي الممتاز.

 وكانت تصريحات كومان قد جاءت قبل الموقعة الكبيرة المرتقبة التي ستجمع إيفرتون بمضيفه توتنهام هوتسبير برسم الجولة السابعة والعشرين من بطولة "البريميرليغ" في واحدة من قمم هذه الجولة.
 
وبرأي كومان، فإن مهاجم فريقه لوكاكو لا يقل أهمية في المردود الفني والتهديفي العالي عن مهاجم توتنهام هاري كين، الذي أصبح في الجولات الأخيرة يتفنن في الفتك بمنافسيه وإصابة شباكهم.
 
ونشرت صحيفة " ذا صن " تقريراً قارنت فيه بين أرقام الثنائي روميلو لوكاكو وهاري كين في مختلف المسابقات الرسمية، إذ تكشف المقارنة صحة وجهة رأي المدرب الهولندي على الرغم من أن "السبيرز" ينافسون على اللقب، في وقت أن هدف ايفرتون هو خطف البطاقة الأوروبية لإحدى المسابقتين القاريتين.
 
ولعب كل من روميلو لوكاكو وهاري كين 27 مباراة رسمية في مختلف الاستحقاقات، مع أفضلية زمنية للمهاجم البلجيكي الذي لعب 2367 دقيقة مقابل 2323 دقيقة للمهاجم الإنكليزي، غير أن الأخير يتفوق على الأول في عدد الأهداف المسجلة بعد توقيعه على 22 هدفًا مقابل 18 هدفًا سجلها الدولي البلجيكي .
 
وسجل الثنائي نفس الرصيد من الأهداف في بطولة الدوري الإنكليزي الممتاز، إذ احرز كل منهما لصالح فريقه 17 هدفاً ليتصدرا ترتيب جائزة "الحذاء الذهبي" المحلي ، بل أن لوكاكو يتفوق على هاري كين في صناعة الأهداف، بعدما قدم لزملائه 5 تمريرات حاسمة مقابل 4 لمنافسه، بينما يتفوق هاري كين على خصمه في التسديد على مرمى المنافس بواقع 72 تصويبة بنسبة نجاح بلغت 31% مقابل 65 تسديدة بلجيكية بنسبة نجاح 28%.
 
وتكتسي مباراة اليوم الأحد أهمية بالغة للفريقين، إذ ان توتنهام هوتسبير مطالب بالفوز في اللقاء للحفاظ على فارق الـ 10 نقاط، التي تفصله عن المتصدر نادي تشيلسي من جهة، وأيضًا للحفاظ على مركز الوصافة من جهة أخرى، بينما يحتاج نادي ايفرتون لنقاط المباراة كاملة لتحسين ترتيبه والاقتراب أكثر من المراكز المؤهلة لإحدى البطولتين القاريتين، فيما التعثر من شأنه أن يبدد آماله في خوض بطولة منافسات دوري أبطال أوروبا أو بطولة الدوري الأوروبي في ظل الترتيب والفوارق الحالية في سلم الترتيب .
 
الجدير ذكره أن أي نتيجة يحققها نادي توتنهام غير الفوز قد تخرجه من سباق المنافسة على لقب الدوري الممتاز، وتمنح الوصافة لملاحقه مانشستر سيتي.
 
شاهد الإحصائيات :