قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حطم نادي يوفنتوس رقم فريق ايه سي ميلان كأكثر الأندية الإيطالية حفاظاً على شباكه أوروبيا، عندما صمد 690 دقيقة دون تلقي أي هدف، بقيادة الحارس العملاق جيانلويجي بوفون، في حين كان رقم ميلان يقدر ب641 دقيقة، حققه في موسم 2004-2005، بقيادة الحارس البرازيلي نيلسون ديدا.

ووفقا لصحيفة "لاغازيتا ديللو سبورت" الإيطالية فإنّ الرقم القياسي أوروبياً فيظل مسجلا باسم &نادي آرسنال الإنكليزي بقيادة الحارس الألماني يانز ليمان خلال موسم 2005-2006 الذي حافظ على نظافة شباكه لمدة &995 دقيقة.

وقد أوقف اللاعب الشاب كيليان مبابي مهاجم موناكو الفرنسي سلسلة المباريات التي لم يتلق فيها يوفنتوس أي هدف في دوري أبطال أوروبا، لكرة القدم، وذلك بعد تسجيله هدف فريقه الوحيد في الدقيقة ال69 من لقاء إياب الدور نصف النهائي، الذي جرى مساء الثلاثاء بتورينو و انتهى بفوز "اليوفي" بهدفين لواحد.

ويعتبر هذا الهدف هو الوحيد الذي سكن مرمى نادي يوفنتوس في الأدوار الإقصائية لدوري أبطال أوروبا للموسم الجاري (2016-2017) &والثالث منذ بداية البطولة.

وتعود المرة الأخيرة التي اهتزت فيها شباك يوفنتوس أوروبياً قبل هدف موناكو، إلى يوم 22 نوفمبر الماضي،عندما فاز فريق السيدة العجوز &على مضيفه إشبيلية الإسباني بنتيجة 3-1.

وفي سياق دي صلة، احتفل حارس المرمى المخضرم جيانلويجي بوفون، برقم مميز في مشواره الكروي خلال مباراة أمس الثلاثاء، حيث بات &ثاني لاعب إيطالي يصل إلى 150 مباراة في المسابقات الأوروبية، بعد زميله السابق في منتخب إيطاليا، باولو مالديني أسطورة &نادي إيه سي ميلان.

وأشارت شبكة "سكاي سبورتس" في إحصائية لها أن جيانلويجي بوفون صنع مسيرته الطويلة بقميص فريقين، بواقع 144 مباراة &مع يوفنتوس، و36 مباراة مع ناديه السابق بارما.