قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

 كشفت صحيفة "ماركا" الإسبانية عن وجود اتصالات جديدة قام بها القطري ناصر الخليفي رئيس ومالك نادي باريس سان جرمان الفرنسي مع والد اللاعب نيمار والقائم على أعماله خلال الأسبوع المنصرم بالعاصمة باريس .

وأكدت الصحيفة أن الاتصالات تمحورت حول إمكانية انتقال نيمار من برشلونة إلى باريس خلال الانتقالات الصيفية الحالية، مشيرة الى أن القطريين ملاك النادي الباريسي مستعدون لمنح "الفتى البرازيلي" راتباً سنوياً يقدر بـ 30 مليون يورو ، وعقداً يمتد إلى خمسة مواسم في حال أبدى موافقته الرسمية على العرض.
 
ويرتبط نيمار مع نادي برشلونة الإسباني بعقد تم تمديده وتجديده لغاية عام 2022 ، مع تضمين شرط جزائي في عقده يبلغ 220 مليون يورو.
 
هذا وسبق للعملاق الباريسي أن فتح مفاوضات مع نيمار بعدما أدرك بأن انتقاله إلى فرنسا يبقى مرهونًا بالدرجة الأولى بمدى الإستجابة لمطالبه المالية ومنحه مزايا استثنائية في عقده، تساعده على التأقلم في فرنسا.
 
وكانت تقارير إعلامية إسبانية ربطت بين اتصالات الفرنسيين بالمهاجم البرازيلي والمحاولات التي يقوم بها الكتالونيون لاستقطاب لاعب الوسط الإيطالي ماركو فيراتي من نادي باريس سان جيرمان، مؤكدة على احتمالية إبرام صفقة تبادلية بين الناديين ينتقل بموجبها المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا من "الكامب نو" إلى "حديقة الأمراء" على أن يرحل متوسط الميدان ماركو فيراتي في الاتجاه المعاكس.