قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

وجه المدرب الألماني يورغن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول الإنكليزي، ضربة موجعة لنادي برشلونة الإسباني، وذلك بعدما رفض فكرة السماح لأي لاعب بمغادرة النادي، قبل انتهاء الدور التمهيدي الفاصل المؤهل لدور المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا.

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية أن كلو لن يسمح لإدارة النادي بالتخلي عن أي لاعب، خصوصا البرازيلي كوتينيو، أبرز لاعبي ليفربول، الذي تتهافت الأندية على الحصول على خدماته وخاصة برشلونة.

وبحسب الصحيفة الكاتالونية فإن كلوب لا يرغب في المخاطرة بمصير فريقه في مباريات الدور التمهيدي المؤهل لدور المجموعات لبطولة دوري الأبطال، مما قد يؤدي إلى عدم تأهله إلى دور المجموعات للبطولة الأوروبية العريقة.

وأشارت الصحيفة إلى ان المدرب الألماني لا يرغب في أن يرحل كوتينيو قبل مباراتيه بالدور التمهيدي لدوري الأبطال، أو على أقل تقدير قبل المباراة الأولى.

ويمثل قرار المدرب الألماني صدمة كبيرة بالنسبة لنادي برشلونة الذي يتطلع إلى تقديم كوتينيو إلى وسائل الإعلام والجماهير خلال بطولة خوان غامبر الودية التي سيقيمها على ملعبه، كامب نو، يوم الاثنين المقبل.

ومن المتوقع أن ترفع إدارة النادي الكاتالوني قيمة العرض المقدم لنادي ليفربول لحسم صفقة كوتينيو إلى 100 مليون يورو، من الظفر بخدمات اللاعب، لخلافة مواطنه نيمار الذي بات على بعد خطوة من التوقع لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي.