قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

 قاد المصري محمد صلاح والبرازيلي فيليبي كوتينيو فريقهما ليفربول للفوز بكأس الدوري الممتاز في آسيا، بعد تغلبه على مواطنه ليستر سيتي 2-1 السبت في هونغ كونغ ضمن دورة ودية استعدادية للموسم المقبل.

وهو الفوز الثاني لفريق المدرب الالماني يورغن كلوب في هذه الدورة، بعد أول على كريستال بالاس 2-صفر، ويدين به "الحمر" الى صلاح القادم هذا الصيف من روما الايطالي، والذي أدرك التعادل في الدقيقة 20 اثر تمريرة من كوتينيو، بعدما افتتح الجزائري اسلام سليماني التسجيل لبطل الدوري الممتاز لموسم 2015-2016.
 
وسجل صانع الألعاب البرازيلي هدف الفوز في الدقيقة 44 بتسديدة صاروخية.
 
وأظهر صلاح أن ليفربول لم يكن مخطئا بانفاقه 45 مليون دولار للتعاقد معه، إذ قدم اداء مميزا وأرهق دفاع ليستر لاسيما النمسوي كريستيان فوخس قبل ان يتم استبداله في الدقيقة 65، فيما أثبت كوتينيو قيمته بالنسبة الى كلوب الذي أكد عشية هذه المباراة تمسكه باللاعب البرازيلي، وذلك ردا على ما يقال أن برشلونة الإسباني عرض 93 مليون دولار لضمه.
 
وفي مباراة ثانية ضمن هذه الدورة، حصل كريستال بالاس على المركز الثالث بفوزه على وست بروميتش البيون بهدفي الصربي لوكا ميليفوييفيتش (12) والمالي باكاري ساكو (43).
 
شاهد أهداف المباراة