: آخر تحديث
في أكبر حضور لمدرسة النادي الكتالونية منذ أعوام

فالفيردي اشرك 8 من خريجي "لاماسيا" في تشكيلة برشلونة أمام ألافيش

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 اقدم المدرب الإسباني إرنستو فالفيردي المدير الفني الجديد بنادي برشلونة إلى إعادة الاعتبار لمدرسة النادي العريقة والشهيرة "لاماسيا" عبر الاعتماد على خريجيها في حساباته التكتيكية الأساسية خلال موسمه الأول على رأس الجهاز الفني للفريق.

و شهدت مباراة الجولة الثانية من منافسات الدوري الإسباني حضوراً قوياً و لافتا للاعبي "لاماسيا" في تشكيلة برشلونة الأساسية ضد مضيفه ديبورتيفو الافيش ، من خلال تواجد 8 لاعبين في أكبر حضور للمدرسة الكتالونية منذ أعوام ، بعدما تعرض لاعبيها للتهميش خلال فترة المدرب الأسبق لويس انريكي.
 
و استعان فالفيردي بكل من جوردي ألبا و أليكس فيدال و جيرارد بيكيه في خط الدفاع و سيرجيو بوسكيتس و اندريس إنييستا و سيرجي روبرتو في خط الوسط ، و الأرجنتيني ليونيل ميسي و الإسباني جيرارد دولوفو في خط الهجوم ، فيما كان الحارس الألماني تير شتيغن و المدافع الفرنسي صامويل اومتيتي و لاعب الوسط الكرواتي إيفان راكيتيتش الوحيدين من خارج مدرسة "لاماسيا" الذين خاضوا مواجهة ألافيش.
 
وتعرضت الإدارة الحالية برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو والمدير الفني الأسبق لويس انريكي لانتقادات شديدة بسبب تهميش خريجي مدرسة "لاماسيا" من خلال التفريط فيهم و إعارتهم لأندية أخرى أو بتهميشهم من خلال الإبقاء عليهم في دكة الاحتياط ، مما ساهم في تراجع نتائج الفريق بالرغم من الأموال الطائلة التي أنفقها النادي على تعاقدات وصفت بـ "الفاشلة " بعدما عجز أصحابها عن الاندماج مع بقية أفراد الفريق.
 
وباستثناء جيرارد بيكيه و سيرجيو بوسكيتس و ليونيل ميسي و اندرياس إنييستا  و جوردي ألبا الذين فرضوا أنفسهم في التشكيلة الأساسية للفريق منذ عام 2008 ، فان بقية لاعبي لاماسيا تعرضوا لتهميش كبير ، مما دفع بعضهم للرحيل ، فيما  تقبل البعض الاخر للأمر الواقع والجلوس على مقاعد الاحتياط على غرار الإسباني سيرجي روبيرتو الذي اشركه إنريكي في اغلب المراكز الدفاعية والهجومية في ظل وجود أسماء بارزة في الفريق مثل المهاجمان الأوروغوياني لويس سواريز و البرازيلي نيمار دا سيلفا ، والمدافعان الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو و البرازيلي داني الفيش ، بالإضافة إلى لاعبين آخرين حظوا بأفضلية لدى انريكي وقبله الأرجنتيني جيراردو مارتينو.
 
ويدين برشلونة في إنجازاته التي حققها إلى خريجي مدرستة "لاماسيا" ، وتحديداً في عام 2009 ، خلال فترة مدربه السابق الإسباني بيب غوارديولا عندما كانوا يسيطرون على تشكيلة الفريق الأساسية ، بعدما وجدوا مدرباً يضع كامل ثقته بهم ويمنحهم فرصة كبيرة لإثبات جدارتهم.
 
وكانت العديد من الأصوات الإسبانية قد تعالت في الآونة الأخيرة ، مطالبة النادي بإعادة الاعتبار لمدرسته العريقة ، والتخلي عن سياسة التعاقد مع الأسماء الجاهزة ، خاصة بعد العراقيل العديدة التي اصطدمت بها الإدارة الكتالونية خلال دخولها لسوق الانتقالات الصيفية الحالية ، ولجوء الأندية إلى رفع سقف مطالبها المالية كلما استهدف برشلونة احد لاعبيها .


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الأوروغواي تتفادى كولومبيا في ربع النهائي والبارغواي آخر المتأهلين
  2. تعاقد ساري مع يوفنتوس يثير جنون جماهير نابولي
  3.  أنغولا تباغت تونس ومالي تستعرض أمام موريتانيا وبداية إيجابية لساحل العاج
  4. الملك سلمان يستقبل رئيس هيئة الرياضة ورؤساء الأندية
  5. فضيحة جنسية تهز المنتخب المصري في كأس الأمم الأفريقية
  6. حقيقة سحب هواتف لاعبي منتخب مصر بعد واقعة التحرش
  7. الأرجنتين تهزم قطر وترافق الأوروغواي والبيرو إلى ربع النهائي
  8. ناميبيا تمنح المغرب النقاط الثلاث وبداية جزائرية قوية
  9. فرحة برازيلية وفنزويلية وخيبة أمل بيروفية.. في صور
  10. إدارة برشلونة تضع 3 عروض على طاولة سان جيرمان لإعادة نيمار
  11. الجماهير البرازيلية تطالب تيتي بلقب كوبا أميركا أو التنحي عن منصبه
  12. ماريو كيمبس ينتقد اعتماد الأرجنتين المطلق على ليونيل ميسي
  13. الأرجنتين مهددة بالإقصاء من كوبا أميركا حتى بفوزها على قطر
  14. البرازيل تكتسح البيرو وترافق فنزويلا إلى ربع النهائي
  15.  ايغهالو ينقذ نيجيريا من بوروندي ومدغشقر تحرج غينيا
  16. حفل افتتاح كأس الأمم الأفريقية بمصر يبهر العالم
في رياضة