: آخر تحديث
نشط في فريق الرديف لناد انكليزي

لاعب مغمور أغنى من ميسي ورونالدو !

يعتقد الكثير من المتتبعين للرياضة العالمية أنّ أغنى لاعب كرة القدم، يحمل اسم أحد النجمين المسيطرين في العشرية الماضية، على جائزة "الكرة الذهبية"، ونعني بهما الأرجنتيني ليونيل ميسي أو البرتغالي كريستاينو رونالدو...ولكن الحقيقة أنّ الأمر يتعلق بلاعب مغمور ينشط في فريق الرديف لنادٍ انكليزيِ غير ثري.

إنه فائق بلقية، البالغ من العمر 19 عاماً، جناح نادي ليستر سيتي الإنكليزي، من مواليد مدينة لوس أنجلس الأمريكية، ولم يحصل على لقب "اللاعب الأثرى في العالم" من ممارسة كرة القدم، بل لأنه ينتمي إلى العائلة الحاكمة في سلطنة بروناي، التي يحكمها عمه السلطان حسن بلقية، الذي تقدر ثروته بأكثر من 20 مليار دولار.

وقال فائق بلقية في تصريحات صحفية:"لعبت كرة القدم في سن صغيرة، ولطالما استمتعت بالملعب وتواجد الكرة معي"

وأضاف: "والداي كانا دائما يدعمانني لتحقيق أحلامي أن أصبح لاعب كرة قدم ودرباني بقوة على الصعيد النفسي والبدني خلال طفولتي، لذا هما مثلي الأعلى".

وبدأ فائق بلقية مسيرته مع فريق نيوبري قبل أن ينضم في 2009 إلى ساوثامبتون الإنكليزي، وفي عام 2013 وعلى الرغم من عدم ارتباطه بعقد عرض عليه أرسنال فترة تجريبية فلعب معه في بطولة مدينة ليون وسجل هدفا، ثم عرض عليه تشيلسي عقدا يمتد لموسمين، لكن بعد عام واحد انضم إلى ليستر سيتي بعقد يمتد لثلاثة مواسم.

ورغم أن فايق لم يخض بعد أي مباراة رسمية مع الثعالب، إلا أنه لعب تسع مباريات للمنتخب الوطني لسلطنة بروناي مسجلاً هدفاً واحداً فقط،

وتقدر صحيفة "ميررو" البريطانية ثروة والده جفري بلقيه بأكثر من عشرة مليارات دولار، معتبرة اللاعب الشاب الأثرى في عالم كرة القدم.

 وبحسب صحيفة "بيلد شبورت" الألمانية فإن الصور التي يعنى فائق في نشرها على حسابه بموقع "انستغرام " للتواصل الاجتماعي تظهر أنه يحب قضاء أوقات الفراغ مع النمور البيضاء واستعراض البدلات الغالية الثمن المفصلة خصيصاً له من أشهر المصممين وممارسة رياضة "البلولو".

هذه الهوايات المكلفة تنطبق تماماً مع صورة بقية أفراد عائلته، ويبدو أن فائق تعلم من والده كيف ينفق أمواله، إذ تنقل الصحيفة الألمانية عن تقارير إعلامية بريطانية أن جفري بلقيه ينفق نحو 35 مليون دولار شهرياً على اقتناء السيارات والساعات والأقلام الثمينة.

وبحسب هذه التقارير فقد جمع حتى الآن نحو 2300 سيارة في مستودعاته الكبيرة، كما دفع 12.5 مليون دولار لملك البوب الراحل، مايكل جاكسون للغناء في حفلة عيد ميلاده الخمسين عام 2004.

يُشار أنّ ثروة الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم نادي برشلونة الإسباني، تقدر بمبلغ 295 مليون دولار، فيما تقدر ثروة أفضل لاعب في العالم لعام 2017، البرتغالي كريستيانو رونالدو ب 400 مليون دولار، في حين أنّ أغنى اللاعبين في كرة القدم كان الإنكليزي ديفيد بيكام قبل فائق بلقية بثروة تقدر بـ450 مليون دولار.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. التضامن الإسلامي يطلق بطولات عالمية
  2. صاعقة رعدية تودي بحياة لاعب كرة قدم لبناني
  3. الاتحاد الإنكليزي يدرس تقليص عدد اللاعبين الأجانب في الأندية
  4. صدمة مصرية بعد خسارة ثالث نهائي على التوالي في دوري أبطال أفريقيا
  5. 11 لاعباً إسبانياً فقط ينجحون في تجنب ثورة إحلال إنريكي
  6. أوزيل يرفض عرضاً آسيوياً ضخماً يبلغ مليون جنيه استرليني اسبوعياً
  7. الدوري الإسباني يسجل اقوى حالة تنافسية منذ موسم (1998- 1999)
  8. تشكيلة مانشستر يونايتد في
  9. شعار مجلة
  10. غوارديولا مهدد بغرامة مالية بسبب حكم دربي
  11. التسريبات تكشف فوز مورديتش بجائزة
  12. تشيزني يكشف نصيحة رونالدو حول طريقة التصدي لجزائية هيغوايين
  13. ريال مدريد يضع ثقته بسولاري على أمل تكرار ما حققه زيدان
  14. الاتهامات والفضائح تحاصر باريس سان جيرمان من كل حدب وصوب
  15. دربيان عربيان فقط ضمن اقوى خمسين
  16. ريال مدريد يخطط لإحداث عملية إحلال مبكرة خلال الانتقالات الشتوية
في رياضة