قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشفت تقارير إعلامية بأن المدافع المغربي المخضرم مهدي بن عطية لن ينهي موسمه الجاري مع نادي يوفنتوس الإيطالي بعدما اصبح مرشحاً للرحيل عن صفوفه خلال الانتقالات الشتوية في شهر يناير المقبل.

وبحسب تلك التقارير، فإن بن عطية سيغادر مدينة تورينو بإتجاه ميلانو ، حيث يسعى نادي ميلان للتعاقد معه بنظام الإعارة حتى نهاية الموسم في إطار سعيه لتعزيز خطه الخلفي بمدافع متمرس ، يعوض رحيل المدافع الإيطالي ليوناردو بونوتشي الذي لعب موسماً واحداً للفريق قبل ان يقرر العودة مجدداً إلى يوفنتوس في صفقة تبادلية مع المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغوايين.

هذا وأصبح بن عطية (31 عاماً)  يفكر جدياً بالرحيل وتغيير الاجواء للحصول على فرصة اكبر للعب اساسياً بعدما عجز عن حجز مكان في تشكيلة يوفنتوس الأساسية ، حيث لم يشارك سوى في اربع مباريات فقط ببطولة الدوري الإيطالي هذا الموسم في ظل المنافسة القوية التي يجدها الإيطاليان ليوناردو بونوتشي و جورجيو كيلليني .

ويمتلك بن عطية عروضاً عديدة تحتم عليه الاختيار بينها ، فإضافة إلى نادي ميلان ، فهناك ناديا أرسنال و مانشستر يونايتد الإنكليزيان اللذان يرغبان في التعاقد معه والاستفادة من خبرته.