: آخر تحديث
منذ إستلامه رئاسة الجهاز الفني للفريق في صيف عام 2016

غوارديولا يلغي النجم الأوحد في مانشستر سيتي بفرض الأسلوب الجماعي

رغم ترسانة الاسماء اللامعة التي يضمها نادي مانشستر سيتي الإنكليزي في صفوفه إلا انه بات لا يعتمد على نجم واحد في الفريق مثلما هو موجود في بعض كبار الأندية الأوروبية مثل الأرجنتيني ليونيل ميسي في نادي برشلونة الإسباني او البرتغالي كريستيانو رونالدو في نادي يوفنتوس الإيطالي أو البرازيلي نيمار دا سيلفا في نادي باريس سان جرمان الفرنسي.

ويعزى غياب النجم الأوحد في تشكيلة مانشستر سيتي إلى البصمة التكتيكية للمدرب الإسباني بيب غوارديولا الذي نجح في فرض الجماعية على أداء الفريق منذ إستلامه رئاسة الجهاز الفني في صيف عام 2016 ، حيث عمد على ترسيخ ثقافة اللعب الجماعي لدى لاعبيه ، وإلغاء عقلية النجم التي لا تخدم الفريق .

وهذا وأشادت صحيفة "ماركا" الإسبانية بالمدرب غوارديولا والعمل الكبير الذي قدمه في مانشستر سيتي ، والذي بفضله تمكن من إحراز لقب الدوري الإنكليزي الموسم الماضي ، فيما يسير في اتجاه الاحتفاظ بلقبه للعام الثاني على التوالي بعدما تصدر جدول الترتيب لهذا الموسم بعد مرور 12 جولة من عمر البطولة .

وظهر الأداء الجماعي لمانشستر سيتي في نجاح 7 من لاعبيه في تسجيل خمسة اهداف على الاقل هذا الموسم ، وعدم إنفراد أي لاعب بصدارة الهدافين بفارق شاسع مثلما يحدث في كافة الأندية الإنكليزية و الأوروبية الأخرى .

هذا وسجل مانشستر سيتي 55 هدفاً خلال 19 مباراة رسمية خاضها حتى الآن على الصعيدين المحلي و القاري، منها 36 هدفاً سجلها خلال 12 مباراة ببطولة الدوري الإنكليزي.

رصيد تهديفي متقارب

رغم ان المهاجم الأرجنتيني سيرجيو اغويرو يتصدر ترتيب الهدافين في الفريق ، إلا انه يتصدر بفارق ضئيل لا يتجاوز خمسة اهداف عن صاحب المركز السابع.

ويمتلك اغويرو رصيداً تهديفياً يبلغ 14 هدفاً سجلها وصنعها لصالح الفريق ، و هو نفس الرصيد التهديفي لزميله المهاجم الإنكليزي رحيم ستيرلينغ الذي سجل 7 اهداف و صنع مثلها ، فيما يمتلك الجزائري رياض محرز والإسباني دافيد سيلفا 10 اهداف تسجيلاً و صناعة، أما البرتغالي برناردو سيلفا فيمتلك رصيداً يبلغ 9 اهداف وصناعة واحدة ، بينما للألماني ليروي ساني 8 أهداف و للبرازيلي خيسوس غابريل  5 اهداف .

ويمنح هذا الأسلوب الجماعي للمدرب غوارديولا خيارات تكتيكية عديدة على مستوى الخط الهجومي يجعله لا يتأثر بغياب هداف الفريق في ظل تواجد لاعبين آخرين جاهزين لهز شباك الخصوم ، خاصة أن مباريات عديدة هذا الموسم تم حسمها بأهداف عن طريق محرز أو سيلفا في وقت عجز أغويرو او خيسوس عن التسجيل .


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. استبعاد فريق من الدرجة الإيطالية الثالثة بعد خسارته... صفر-20!
  2. اختيار ريال مدريد كأكبر نادٍ في العالم .. والأهلي المصري الأول عربياً
  3. الأرقام تضع أغويرو كأفضل مهاجم أجنبي في تاريخ الدوري الإنكليزي
  4. اهداف وتمريرات رونالدو تعادل نصف قوة يوفنتوس
  5. المنافسة تشتعل بين صلاح واغويرو على لقب هداف الدوري الإنكليزي
  6. غاري لينكر يحمّل كرويف مسؤولية فشل تجربته مع برشلونة
  7. (لا ليغا) الإسبانية تحتفي بــ
  8. جيرونا يفاجئ ريال ويسدي خدمة لبرشلونة ونابولي يواصل نزيف النقاط
  9. راموس يدخل تاريخ الكرة الإسبانية من الباب الخلفي
  10. وزير الاعلام ينفي شراء ولي العهد السعودي لنادي مانشستر يونايتد
  11. إماراتي يواصل الجري لمسافة 2070 كم من أبوظبي لمكة
  12. جماهير إنتر ميلان الغاضبة تهاجم سيارة زوجة إيكاردي
  13. غوارديولا يثير الجدل مجدداً حول النادي الأفضل بإستبعاده لريال مدريد
  14. كيليان مبابي أفضل هداف في تاريخ دوري أبطال أوروبا في سن 20 عاماً
  15. مورينيو يجمع 62.5 مليون جنية إسترليني من إقالاته الأربع
في رياضة