قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 يتجه المهاجم الدولي الإنكليزي هاري كين هداف نادي توتنهام هوتسبير والدوري الإنكليزي الممتاز إلى تسجيل ذات الرقم التهديفي الذي بلغه المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو قبل عشرة مواسم مع نادي مانشستر يونايتد في موسم (2007-2008) قبل انتقاله إلى نادي ريال مدريد الإسباني بعد نهاية الموسم الموالي.

وبحسب أرقام أوردتها صحيفة "ذا صن" البريطانية فأن الإيقاع التهديفي الذي يسير به هاري كين هذا الموسم يرشحه لتكرار الحصيلة التهديفية لرونالدو قبل عشرة أعوام ، والتي بفضلها توج "الدون البرتغالي" بجائزة "الكرة الذهبية" كأفضل لاعب في العالم لعام 2008.
 
ففي موسم (2007-2008) نجح رونالدو في إحراز 42 هدفاً في كافة المسابقات الرسمية ، بعدما لعب 49 مباراة ، منها 31 هدفاً في بطولة الدوري الممتاز ، والتي نالٍ بفضلها لقب "الحذاء الذهبي" على الصعيدين المحلي والقاري ، علما أن "الدون" حقق في ذلك الموسم لقب دوري أبطال أوروبا مما رفع من عدد مبارياته إلى 49 مباراة ، في موسم يعتبر من أفضل المواسم في مسيرة اللاعب الكروية.
 
أما هاري كين فقد سجل 35 هدفاً في 36 مباراة فقط خلال منافسات الموسم الجاري في الاستحقاقات الأربع التي خاضها مع ناديه اللندني ، منها 24 هدفاً في بطولة الدوري الإنكليزي قادته لصدارة ترتيب الهدافين محلياً وقارياً لتعزز حظوظه في نيل جائزة "الحذاء الذهبي" .
 
وأمام كين فرصة ذهبية من 13 جولة متبقية ببطولة الدوري الممتاز ، بالإضافة إلى المواجهة القارية التي ستجمعه بنادي يوفنتوس الإيطالي في إياب الدور الثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا ، بعدما تعادلاً ذهاباً في مدينة تورينو الإيطالية بهدفين لمثلهما، وهي نتيجة ترشح كتيبة "السبيرز" للعبور إلى الدور الربع النهائي ، وتعزيز فرصة المهاجم الإنكليزي في كسر رقم رونالدو بمبارتين قاريتين إضافيتين على الأقل .
 
وبات هاري كين مرشحاً بقوة لإزاحة اسم رونالدو من أرشيف الملاعب الإنكليزية في حال نجح في تسجيل أكثر من 43 هدفاً هذا الموسم، حيث لم يتمكن أي مهاجم من تكرار إنجاز النجم البرتغالي خلال السنوات العشرة الماضية. 
 
هذا ولا يزال أفصل إنجاز تهديفي خلال موسم واحد في إنكلترا مسجلاً باسم الهداف الهولندي رود فان نيستلروي الذي أحرز 44 هدفاً خلال موسم (2003-2004) مع نادي مانشستر يونايتد قبل أن ينتقل هو الآخر إلى نادي ريال مدريد في عام 2006. 
 
فهل يفعلها هاري كين ويلتحق بريال مدريد في الصيف القادم ليسير على نفس الطريق الذي سار عليه المهاجمان الهولندي ثم البرتغالي في ظل تقارير إعلامية إسبانية مقربة من النادي المدريدي ، تؤكد على أن إدارة الرئيس فلورنتينو بيريز تضع أسم المهاجم الإنكليزي ضمن الصفقات التي تعمل على إبرامها.
 
شاهد الإحصائيات: