قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 نشرت صحيفة "لوموند" الفرنسية  تقريراً حول ترشح المغرب لإستضافة نهائيات كأس العالم  لعام 2026 حيث أشادت بالملف العربي الذي يتوفر على كافة شروط النجاح بتقديم مونديال متميز.

و وفقا للصحيفة الشهيرة فأن ملف المغرب يحظى بدعم واسع من قبل اتحادات وطنية وقارية من بينها الاتحادات الأوروبية ، مؤكدة في هذا السياق بأن الاتحاد الفرنسي قرر دعم الملف المغربي ومنحه صوته ، والتي جاءت على لسان رئيسه نويل لوجريت بأن فرنسا تقف إلى جانب المغرب في إستضافة نهائيات كأس العالم لأسباب اقتصادية وسياسية و أخرى تاريخية.
 
وعدد رئيس الاتحاد الفرنسي المزايا التي يتوفر عليها المغرب لإستضافة هذا العرس العالمي ، منها المسافة القريبة بين المغرب وبقية أنحاء العالم وخاصة أوروبا ، إذ لا يفصلها عنها سوى رحلة مدتها اقل من ساعتين بالطائرة.
 
هذا وسيتم الإعلان رسمياً عن مستضيف نهائيات مونديال 2026 في الثالث عشر من شهر يونيو المقبل خلال الجمعية العمومية للإتحاد الدولي لكرة القدم ، و التي تسبق انطلاق منافسات مونديال روسيا ، حيث يواجه الملف المغربي منافسة قوية أمام ملف مشترك لكل من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا و المكسيك.
 
وستكون عملية التصويت لاختيار مستضيف المونديال عن طريق الجمعية العمومية لأول مرة بعدما كان الاختيار يتم بالتصويت السري لأعضاء المكتب التنفيذي بـ"الفيفا" فقط لغاية مونديال روسيا 2018 وقطر 2022 ، بسبب ما صاحب إعلان إستضافتهما لهذا المحفل العالمي من جدل حول مصداقية التصويت.