قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ويتمثل "المقلب" الذي أعده نادي ليفربول هو اختيار الأطفال للمشاركة في مسابقة تخص التعليق على المباريات، وتم التأكيد على أن الثنائي الأفضل في التعليق سوف يتم منحهما فرصة لمقابلة نجم الفريق، المصري محمد صلاح.

لكن المفاجأة هي أن محمد صلاح تواجد بالفعل خلف الجدار ليستمع لتعليقات "التلاميذ " أو "الطلبة " عنه وبعد ذلك يخرج لمفاجئتهم وهو يحتفل بأحد الأهداف التي يعلق عليها المشاركين في المسابقة.

ونشر نادي ليفربول مقطع فيديو عن ذلك "المقلب" الذي شارك فيه 20 تلميذاً من الجنسين، حيث ظهر فيه محمد صلاح جد مرحاً وودوداً ما سيزيد من درجة شعبيته لدى جماهير النادي الإنكليزي العريق.

شاهد الفيديو: