: آخر تحديث
التفوق التهديفي كان لحامل اللقب

مانشستر سيتي وليفربول حصدا نفس النقاط في الدوري خلال عام 2018

لم يكن نادي مانشستر سيتي ان يتوج بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز سوى بشق الانفس لو تم احتساب نتائج مبارياته خلال عام 2018 بدلاً من احتسابها خلال موسم رياضي، لكونه سيجد صعوبة في فك الارتباط مع منافسيه ليفربول وتوتنهام هوتسبير.

وتشير الأرقام التي نشرتها صحيفة "ذا صن" البريطانية الى أن مانشستر سيتي وليفربول حصدا ذات الرصيد النقطي في عام 2018  ،  والبالغ 88 نقطة خلال 37 مباراة لعباها في موسمي (2017-2018) و (2018-2019).

ولا يتفوق مانشستر سيتي على ليفربول سوى في الفارق التهديفي، حيث يمتلك "السيتي" في رصيده 68 هدفاً بفارق 6 اهداف عن "الليفر" الذي أحرز 62 هدفاً.

وكان مانشستر سيتي قد نال لقب الدوري الإنكليزي الموسم الماضي بحصده 100 نقطة ، بعد سيطرة شبه مطلقة على منافسات البطولة، فيما اكتفى ليفربول بالمركز الرابع برصيد 75 نقطة أي انه تخلف عن البطل بفارق 25 نقطة كاملة .

وفي الموسم الجاري، انقلبت الأمور وسجل ليفربول نتائج باهرة جعلته يتصدر سلم الترتيب بخسارة وحيدة برصيد 54 نقطة بعد مرور إحدى وعشرين جولة من عمر البطولة متقدماً بفارق 4 نقاط عن حامل اللقب مانشستر سيتي الذي سجل ثلاث خسائر هذا الموسم .

كما تؤكد نتائج عام 2018 ، بأن مانشستر يونايتد كان سيخسر لقب الوصافة الذي حققه الموسم الماضي بسبب تراجع نتائجه في الموسم الجاري ، حيث كان سيكتفي بالمركز الرابع في الترتيب النهائي خلف توتنهام هوتسبير بعدما تميز الأخير في احتفاظه بإيقاع ثابت في نتائجه سواء تعلق الامر بعام 2018 او موسم رياضي كامل.

في حين ان نتائج عام 2018 لم تكن  كافية لإنقاذ ستوك سيتي و سوانزي و ويست بروميتش ألبيون من الهبوط لدوري الدرجة الأولى (بريمير شيب).


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. غوارديولا يعاني من الضغوطات الإعلامية والجماهيرية بعد فشله القاري
  2. كأس السوبر الإسباني على الملاعب السعودية بداية من عام 2020
  3. أياكس يُقصي يوفنتوس بتشكيلة تعادل قيمتها نصف تكلفة التعاقد مع رونالدو
  4. بوروتشاجا يتهم نادي برشلونة بالإساءة إلى كرة القدم
  5. عرب إفريقيا يواصلون هيمنتهم على البطولة العربية للأندية بـ 15 لقباً
  6. السعدي بريء في قضية
  7. غوارديولا يطالب مانشستر سيتي بضم
  8. سان جرمان يحتفظ باللقب وليفربول في الصدارة وريال يستعيد نغمة الفوز
  9. إدارة يوفنتوس تدعو أليغري للجلوس على طاولة المفاوضات
  10. الملايين تنعش خزينة أياكس امستردام بنهاية الموسم الجاري
  11. رونالدو أول لاعب في التاريخ يتوج بثلاثة دوريات أوروبية كبرى
  12. رود خوليت متحدياً غوارديولا : لن تفوز بدوري أبطال أوروبا من دون ميسي
  13. يوفنتوس وإنتر ميلان يدرسان إتمام صفقة تبادلية أرجنتينية
  14. الأندية الإيطالية تواصل السقوط وتفشل بالوصول إلى النصف النهائي القاري
  15. أوناي إيمري يحقق أعلى رصيد من الانتصارات في تاريخ أرسنال
  16. يوفنتوس يتوج باللقب وبرشلونة يقترب وسيتي يعود للصدارة
في رياضة