قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قام رئيس الهيئة العامة للرياضة في الإمارات اللواء محمد خلفان الرميثي الإثنين، بزيارة الى العراق هي الأولى من نوعها لمسؤول رياضي إماراتي منذ 16 عاما، وتأتي في إطار حملته الانتخابية لمنصب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وينافس الرميثي الرئيس الحالي البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، ونائب رئيس الاتحاد القاري القطري سعود المهندي، على منصب الرئاسة في الانتخابات المقررة في السادس من نيسان/أبريل المقبل.

وقبل أيام من موعد مؤتمره الصحافي في أبوظبي للاعلان رسميا عن برنامجه، زار القائد السابق لشرطة أبوظبي العاصمة العراقية حيث التقى مسؤولين يتقدمهم وزير الشباب والرياضة أحمد العبيدي ورئيس الاتحاد المحلي لكرة القدم عبد الخالق مسعود.

وقال المسؤول الإماراتي في مؤتمر صحافي في بغداد "لعبة الانتخابات كبيرة وصعبة، هي مثل كرة القدم فيها فوز وخسارة".

وأضاف "أتمنى الفوز بمنصب رئاسة الاتحاد لكي أفي بجميع وعودي"، موضحا أن الخطوط العريضة لبرنامجه الانتخابي تركز على "الشفافية في التعامل مع الاتحادات التي نقف معها على بعد مسافة واحدة".

وتابع "عملت في مجال كرة القدم لما يقارب من 31 عاما وأعرف ما تحتاجه آسيا ولدي ثقة بما أقوم به"، مضيفا "لدينا برنامج طموح للاهتمام بجوانب كرة القدم وتنميتها في آسيا".

وأتت المحطة العراقية للرميثي بعد زيارات في الأيام الماضية، شملت على وجه الخصوص الأردن وسلطنة عمان.