قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أظهر نجم كرة القدم الإنكليزي السابق ديفيد بيكهام، ردة فعل صادمة، عند مشاهدته لتمثال أعد خصيصا للاعب، خلال حلوله ضيفاً على البرنامج الشهير late late show .

ووقع بيكهام (43 عاما) ضحية لمقلب كوميدي أثناء تصوير حلقة برنامج late late show ، على يد المذيع والممثل الكوميدي الأمريكي جيمس كوردن.

وكشف فريق عمل البرنامج عن تمثال أعد خصيصا لبيكهام، ولكن ظهر وجه التمثال بدون عينين وأسنان فهو لم يشبه اللاعب النجم وبدا على وجهه التعجب والاندهاش.

وأثارت ردة فعل بيكهام ونظراته عند مشاهدته التمثال، ضحكات المذيع جيمس كوردن وجميع طاقم العمل.

في نفس الوقت، كان المذيع جيمس كوردن وجميع طاقم العمل غارقين في نوبة الضحك، بسبب نظرات بيكهام الحائرة ورد فعله الغاضب من شكل التمثال، إلى أن تم الكشف عن الحقيقة للنجم الإنجليزي في نهاية المقلب.

وكان المقلب عبارة عن حضور بيكهام لإفتتاح تمثال له، إلا أن الصدمة أتت بسبب تصميم التمثال الذي كان ساخراً للغاية، لأن حجم الرأس لم يكن يتناسب مع الجسد، وأيضاً كان هناك اختلاف كبير في الملامح.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل قام أيضا أحد الأشخاص بإسقاط التمثال ليتكسر إلى أجزاء، قبل أن ينفجر طاقم العمل في الضحك، وعندها أيقن بيكهام أنه كان ضحية لمقلب كوميدي.

ونشر بيكهام مقطع فيديو للمقلب، وعلق عليه قائلا: "ما زلت أضحك حتى الآن.. ولا يمكن أصدق صديق بعد كدا".

يشار إلى أن نادي لوس أنجليس غالاكسي الأميركي كان قد كرم مؤخرا لاعبه السابق بكشف الستار عن تمثال تكريمي له خارج ملعبه مع انطلاق الموسم الكروي الجديد في الولايات المتحدة.

ودافع بيكهام، النجم السابق لمانشستر يونايتد الإنكليزي وريال مدريد الإسباني وباريس سان جرمان الفرنسي، عن ألوان النادي الأميركي في 122 مباراة بين العامين 2007 و2013، علما بأنه دافع خلال هذه الفترة عن ألوان ميلان الإيطالي على سبيل الإعارة على مرحلتين.

شاهد الفيديو: