: آخر تحديث

آلام في ركبة نادال قبل مواجهة مرتقبة مع فيدرر في دورة إنديان ويلز

عانى المصنف ثانيا عالميا رافايل نادال من آلام في ركبته في ربع نهائي دورة إنديان ويلز الأميركية للماسترز، قبل التغلب على الروسي كارن خاتشانوف للقاء مرتقب في الدور المقبل مع السويسري روجيه فيدرر.

ولدى السيدات، بلغت الكندية الناشئة بيانكا أندريسكو المباراة النهائية لتلاقي الألمانية أنجيليك كيربر المصنفة أولى عالميا سابقا.

وفي ريع نهائي فردي الرجال، تغلب نادال على خاتشانوف 7-6 (7-2) و7-6 (7-2)، لينضم الى المصنف رابعا عالميا فيدرر في نصف النهائي، بعدما كان الأخير قد فاز على البولندي هوبرت هوركاتش 6-4 و6-4، على أن يجمع نصف النهائي الثاني بين النمسوي دومينيك تييم المصنف سابعا والكندي ميلوس راونيتش الثالث عشر.

وسيحمل اللقاء بين نادال وفيدرر اللذين يعدان من بين أبرز الأسماء في تاريخ كرة المضرب، الرقم 39 بينهما، علما بأن الأفضلية في اللقاءات السابقة تعود لصالح نادال (23 فوزا مقابل 15 للسويسري).

وعانى نادال في ربع النهائي من آلام في الركبة اليمنى تطلبت تدخل المعالج الفيزيائي لوضع رباط لاصق أسفلها، علما بأن الإصابة في الركبة سبق لها أن أبعدت نادال فترات عن الملاعب في مراحل سابقة.

وأعرب الإسباني عن أمله في أن يكون "جاهزا" لنصف النهائي، مضيفا "بالطبع هدفي والفكرة هي أن أكون جاهزا للغد (السبت)"، بعد مباراة نصف نهائية استمرت ساعتين و17 دقيقة.

وقال بشأن مواجهته لفيدرر "بالطبع ستكون مباراة مميزة".

ويعود اللقاء الأخير بين فيدرر ونادال الى نهائي دورة شنغهاي الصينية للماسترز ألف نقطة في تشرين الأول/أكتوبر 2017، والذي انتهى لصالح السويسري بمجموعتين دون رد. وعلى رغم تفوق نادال في إجمالي المواجهات المباشرة، الا أن فيدرر خرج منتصرا في آخر خمس لقاءات.

ويجمع الغريمان ما بينهما 37 لقبا في بطولات الغراند سلام، منها 20 لقبا لفيدرر حامل الرقم القياسي، والذي يشارك في الدورة الأميركية بعد تتويجه بلقبه المئة في مسيرته الاحترافية، وذلك بلقب دورة دبي مطلع الشهر.

وغالبا ما تكون اللقاءات بينهما موعدا منتظرا في عالم اللعبة، لاسيما في ظل اختلاف أسلوب اللاعبين، علما بأن السويسري يتفوق على منافسه على الملاعب ذات الأرضية الصلبة، كحال ملاعب إنديان ويلز.

وقال نادال "أسلوبان مختلفان، طرق مختلفة لفهم الرياضة (بينه وبين فيدرر). وفي الوقت ذاته، نحن لاعبان تجمعنا علاقة جيدة".

الا أن الإسباني البالغ من العمر 32 عاما، شكا في تصريحاته من الأرضية الصلبة للملاعب، معتبرا أنها قد تتسبب بمعاناة اللاعبين.

وأوضح "أحب اللعب على الأرضية الصلبة، لكن ربما جسدي لا يحب بالقدر ذاته. أشعر بأن العديد من اللاعبين يحبون اللعب على هذه الأرضية أيضا، لكن ربما أجسادهم لا تتفق معهم في ذلك".

من جهته، أعرب السويسري المخضرم البالغ من العمر 37 عاما، عن تطلعه للقاء نادال، قائلا بعد فوزه في ربع النهائي "عندما أواجه +رافا+ ثمة طاقة إضافية على أرض الملعب، ثمة دائما الكثير على المحك".

أضاف "بصراحة لا أعتقد أن المباريات الخمس (التي فاز بها على التوالي ضده) تعني الكثير(...) لقد مر وقت طويل" منذ اللقاء الأخير، متابعا "الطريقة التي نقارب بها هذه المباراة مختلفة جدا (...) كانت مسيرة لافتة جنبا الى جنب مع رافا".

- "إنجاز تاريخي" لأندريسكو - 

ولدى السيدات، حجزت أندريسكو بفوزها على الأوكرانية إيلينا سفيتولينا، بطاقة المباراة النهائية ضد كيربر الفائزة على السويسرية بيليندا بنتيتش.

وتغلبت الكندية (18 عاما) على الأوكرانية المصنفة سادسة في الدورة 6-3، 2-6 و6-4، لتواجه كيربر المصنفة ثامنة عالميا، والمتغلبة على السويسرية بنتيجة 6-4 و6-2.

وباتت الكندية المصنفة 60 عالميا أول لاعبة تبلغ نهائي الدورة المقامة في ولاية كاليفورنيا الأميركية بعد المشاركة بها بموجب بطاقة دعوة.

وعلقت على ذلك بالقول "الأمر مذهل (...) كان تحقيق إنجاز تاريخي من الأهداف التي وضعتها لنفسي، ولقد حققت ذلك"، مضيفة "أحتاج الى بعض الوقت لاستيعاب ما حصل".

وتابعت "الأسبوع المنصرم شكل بالنسبة إلي حلما يتحقق".

واحتاجت الكندية الباحثة عن اللقب الأول في مسيرتها الاحترافية، الى كامل موهبتها وثباتها في المراحل الأخيرة من المباراة للتفوق على الأوكرانية المتوجة بـ13 لقبا. وتمكنت سفيتولينا من إنقاذ كرة لحسم المباراة لصالح أندريسكو في الشوط ما قبل الأخير من المجموعة الثالثة، لتلزم الكندية بالإرسال من أجل الفوز. واحتاجت الأخيرة الى ثلاث فرص للحسم قبل أن تفوز بالشوط العاشر بعد مواجهة غلب عليها التأثر خلالها.

وعانت الكندية في الأشواط الأخيرة من شد عضلي أثر على أدائها، وعزته الى "التوتر الكبير جراء كل شيء".

وتلاقي الكندية في النهائية منافسة ألمانية تمكنت في نصف النهائي من وضع حد لسلسلة من 12 انتصارا متتاليا للسويسرية بنتشيتش المتوجة الشهر الماضي بلقب دورة دبي. وتفوقت السويسرية (22 عاما) في هذه السلسلة على ست من المصنفات العشر الأوليات عالميا، أبرزهن متصدرة التصنيف اليابانية ناومي أوساكا في الدور الرابع لدورة إنديان ويلز.

وعلقت كيربر "اللعب ضد بيليندا دائما ما يكون صعبا (...) لقد لعبَت بشكل رائع في الأسابيع الماضية. كنت أحاول التركيز فقط على جهتي من الملعب. كنت أحاول اللعب بتركيز، والتقدم عندما تسنح الفرصة".

وبلغت الألمانية المباراة النهائية في إنديان ويلز للمرة الأولى، علما بأنها كانت تشارك في نصف النهائي للمرة الثالثة. وستلاقي الألمانية المخضرمة (18 عاما) الكندية أندريسكو للمرة الأولى في مسيرتها.

وعلقت كيربر بالقول "أتطلع قدما فعلا لمعركة قاسية. هي شاركت ببطاقة دعوة لكنها تغلبت على العديد من اللاعبات الجيدات".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. غوارديولا يطالب مانشستر سيتي بضم
  2. سان جرمان يحتفظ باللقب وليفربول في الصدارة وريال يستعيد نغمة الفوز
  3. إدارة يوفنتوس تدعو أليغري للجلوس على طاولة المفاوضات
  4. الملايين تنعش خزينة أياكس امستردام بنهاية الموسم الجاري
  5. رونالدو أول لاعب في التاريخ يتوج بثلاثة دوريات أوروبية كبرى
  6. رود خوليت متحدياً غوارديولا : لن تفوز بدوري أبطال أوروبا من دون ميسي
  7. يوفنتوس وإنتر ميلان يدرسان إتمام صفقة تبادلية أرجنتينية
  8. الأندية الإيطالية تواصل السقوط وتفشل بالوصول إلى النصف النهائي القاري
  9. أوناي إيمري يحقق أعلى رصيد من الانتصارات في تاريخ أرسنال
  10. يوفنتوس يتوج باللقب وبرشلونة يقترب وسيتي يعود للصدارة
  11. فان دايك وسترلينغ وهازارد الأبرز لأفضل لاعب بالبريميرليغ وصلاح غائب
  12. النجم الساحلي يهزم الهلال ويتوج بلقب كأس زايد للأندية الأبطال
  13. محمد صلاح ضمن شخصيات
  14. ليفربول يواجه برشلونة وتوتنهام يقصي مانشستر سيتي
  15. لعنة التعثر خارج الديار تواصل مطاردتها لغوارديولا في دوري أبطال أوروبا
  16. كبار الأندية الأوروبية يتنافسون لخطف كوليبالي من نابولي
في رياضة