قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد المهاجم الإيطالي السابق لوكا توني بأنه واثق من انتقال المدرب الإسباني بيب غوارديولا للعمل في الدوري الإيطالي بعد انتهاء تجربته مع نادي مانشستر سيتي الإنكليزي.

وأوضح توني في تصريح لصحيفة "توتو سبورت" الإيطالية قائلاً :" لا يوجد لديّ شك بأن غوارديولا سيخوض تجربة جديدة في إيطاليا ، بعدما عمل في بقية الدوريات الأوروبية الكبرى ، إذ لم يبقَ له سوى العمل في الدوري الإيطالي".

وتابع :" لقد أخبرني غوارديولا عندما كان يشرف على تدريب بايرن ميونيخ ، بأنه يود العمل في إنكلترا وإيطاليا".

وذهب توني إلى ابعد من ذلك في تحديد الفريق الذي سيتولى غوارديولا الإشراف على تدريبه ، حيث قال:" أتوقع ان يدرب نادي روما لأنه لعب في صفوفه سابقاً أو سيتولى الجهاز الفني بنادي يوفنتوس باعتباره النادي الأفضل والأقوى في إيطاليا حالياً".

وتعزز تصريحات لوكا توني من احتمالية انتقال غوارديولا لإيطاليا بعدما أتم موسمه الثالث في إنكلترا ، وهي التصريحات التي أكدتها وسائل الإعلام ، بعدما كشفت بأن الفني الإسباني مرشح بقوة لتدريب يوفنتوس بداية من الصيف القادم ليحل محل المدرب الحالي الإيطالي ماسيميلينو أليغري ، خاصة ان المدرب الإسباني والنادي الإيطالي تحدوهما نفس الرغبة والتحدي ، بالفوز بلقب دوري أبطال أوروبا الذي استعصى عليهما في السنوات الأخيرة.

ومما يعزز من هذه الفرضية ، بأن شخصية غوارديولا تجعله لا يقبل الاستمرار مع نفس النادي لفترة طويلة تتجاوز الثلاثة مواسم، حيث يفضل تغيير الأجواء للحصول على حافز معنوي وتحدٍ جديد مثلما حدث في نادي برشلونة الإسباني عندما رفض كافة العروض للبقاء بعد تجربة امتدت لأربعة مواسم ، ثم كرر نفس السيناريو مع نادي بايرن ميونيخ الألماني في عامه الثالث ، لذلك لا يستبعد ان يفعلها مجدداً في مانشستر سيتي.