قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

عزز المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي صدارته لقائمة اللاعبين الأكثر تتويجاً بجائزة "الحذاء الذهبي" التي تمنح لأفضل هداف في أوروبا، مثلما عزز صدارة برشلونة والدوري الإسباني كأكثر الأندية والدوريات الأوروبية تتويجاً بالجائزة.

وكان ميسي قد أحرز جائزة "الحذاء الذهبي" للمرة السادسة في مشواره الاحترافي بعدما سجل 36 هدفاً لبرشلونة في بطولة الدوري الاسباني جامعاً 72 نقطة، ومتفوقاً على المهاجم الفرنسي كيليان مبابي هداف نادي باريس سان جيرمان والدوري الفرنسي الذي سجل 33 هدفاً ، حيث يعتبر هذا الإنجاز تاريخياً بالنسبة لميسي، لأنه لم يسبق لأي هداف ان حققه، ليؤكد تفوقه على غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي حقق الجائزة اربع مرات فقط.

وكان ميسي قد نال "الحذاء الذهبي" القاري خمس مرات اعوام 2010 و 2012 و 2013 و 2017 و 2018.

هذا وحظي ميسي بإشادة بالغة من قبل الصحافة العالمية، ومنها صحيفة "ماركا" الإسبانية التي خصته بتقرير استعرضت خلاله تتويجه بالجائزة، بعدما اصبح الأكثر تتويجا بها على اعتبار انه لم يسبق لأي لاعب ان نال "الحذاء الذهبي" وهو على بعد أيام من بلوغ 32 عاماً من عمره، وهو في حد ذاته يعد تمييزاً عن بقية المهاجمين، الذين سبقوه وتأثر مردودهم التهديفي في مثل هذه السن.

وساهم إنجاز ميسي في تعزيز صدارة برشلونة لقائمة الأندية الأكثر تتويجاً بجائزة "الحذاء الذهبي" بعدما نالها لاعبو الفريق الكتالوني 8 مرات، حيث حققها ميسي 6 مرات، والمهاجم الأوروغوياني لويس سواريز الذي نالها مرة واحدة عام 2016 ، وقبلهما المهاجم البرازيلي رونالدو الذي حققها مرة واحدة عام 1997 في موسمه الوحيد بقميص الفريق الكتالوني.

ويتفوق برشلونة بفارق اربع مرات عن غريمه ريال مدريد الذي نال لاعبوه الجائزة اربع مرات بفضل البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي حققها ثلاث مرات، وقبله المهاجم المكسيكي هوغو سانشيز الذي نالها مرة واحدة عام 1990.

ويأتي ثالثاً نادي بورتو البرتغالي الذي نال لاعبوه الجائزة في ثلاثة مواسم بفضل المهاجم البرتغالي فرناندو جوميش مرتين و البرازيلي ماريو ياردل مرة واحدة، كما تواجد في  ذات الترتيب نادي دينامو بوخاريست الروماني بعدما حققها دودو جورجيسكو مرتين ودورين ماتيوت مرة واحدة.

وعلى مستوى الدوريات، فإن الدوري الإسباني يبقى متصدراً بفارق شاسع بفضل ميسي ورونالدو، حيث يوجد في رصيده 15 جائزة للحذاء الذهبي، بفارق  8 جوائز عن الدوري البرتغالي و بفارق 9 جوائز عن الدوري الإنكليزي.

اما على مستوى الجنسيات، فإن البرتغال تتصدر الترتيب ، بعدما فازت 8 مرات بالجائزة الذهبية بفضل رونالدو واوزوبيو وفرناندو غوميش، تليها الأرجنتين برصيد سبع جوائز بفضل ميسي وهيكتور يازالدي، ثم تأتي الأوروغواي وهولندا بأربع جوائز، وأخيراً رومانيا والبرازيل وبلغاريا بثلاث جوائز ذهبية.

ورغم هيمنة ميسي على جائزة الحذاء الذهبي إلا ان التفوق يبقى للمهاجمين الأوروبيين حيث نالوا الجائزة 34 مرة مقابل 15 مرة فقط كانت من نصيب مهاجمين من خارج القارة العجوز و تحديداً من احدى الاميركيتين.

شاهد الإحصائية