قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

مراكش: انهزم المنتخب المغربي، الأربعاء، أمام ضيفه الغامبي، بهدف لصفر، في المباراة الودية التي احتضنها ملعب مراكش.

وسجل الهدف الوحيد للمنتخب الغامبي اللاعب براو موسى في الدقيقة 27، مستثمرا تراخيا على مستوى خطي وسط ودفاع المنتخب المغربي.

وغاب الحماس على عناصر المنتخب المغربي في ظل تباعد الخطوط وغياب النجاعة الهجومية، في وقت عمد فيه المدرب هيرفي رونار إلى الدفع بـ23 لاعبا على مدى شوطي المباراة، التي كان في وسع رفاق نور الدين أمرابط أن يخرجوا منها متعادلين، على الأقل، لو لم يضيع اللاعب فيصل فجر ضربة جزاء في الدقيقة 90.

وتباينت ردود فعل المغاربة، بعد الخسارة، بين من يراها فرصة لتصحيح الأخطاء قبل موعد النهائيات ومن عدها نتيجة طبيعية لمواصلة رونار الاعتماد على عناصر متقدمة في السن وتفتقد لإيقاع المنافسة على أعلى مستوى.

ويخوض المنتخب المغربي ودية ثانية، الأحد المقبل، بمراكش، أمام المنتخب الزامبي، قبل التوجه، الثلاثاء، إلى مصر للمشاركة في نهائيات كأس إفريقيا للأمم.

ويلعب المنتخب المغربي في المجموعة الرابعة إلى جانب كوت ديفوار وجنوب أفريقيا وناميبيا، التي ستخوض مبارياتها بملعب السلام بالقاهرة.

ويرى أغلب المتتبعين للمشهد الكروي المغربي أن على المنتخب المغربي، إذا كان يرغب في المنافسة على اللقب، ألا يهاب مواجهة أي منتخب بالقارة السمراء، وعدم الانشغال بما إذا كانت مجموعته "سهلة"، "متوازنة" أو "صعبة".

وتقام نهائيات مصر على 6 ملاعب موزعة على 4 مدن، هي القاهرة، الاسكندرية، الإسماعيلية والسويس. فيما تعرف الدورة مشاركة 24 منتخباً للمرة الأولى في تاريخ النهائيات، حيث ينقسم الدور الأول إلى 6 مجموعات، يتأهل إلى ثمن النهائي صاحبا المركزين الأول والثاني عن كل مجموعة، إضافة إلى أفضل 4 منتخبات أصحاب المركز الثالث.

وفضلا عن منتخبات المجموعة الرابعة، تضم المجموعة الأولى منتخبات مصر والكونغو الديمقراطية وأوغندا وزيمبابوي؛ والثانية منتخبات نيجيريا وغينيا ومدغشقر وبوروندي؛ والثالثة منتخبات السنغال والجزائر وكينيا وتنزانيا؛ والخامسة منتخبات تونس ومالي وموريتانيا وأنغولا؛ والسادسة منتخبات الكاميرون وغانا وبنين وغينيا بيساو..

ملخص المباراة: