قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

دعم أسطورة كرة القدم الألمانية لوثار ماتيوس، مدرب بايرن ميونيخ الكرواتي نيكو كوفاتش برغم الانتقادات الموجهة اليه، مشيرا الى امكانية دخوله نادي العظماء على غرار أوتمار هيتسفيلد ويوب هاينكس.

وفي مقابلة مع وكالة "فرانس برس" عشية انطلاق الدوري الألماني بمباراة بايرن، حامل اللقب في الأعوام السبعة الماضية، مع ضيفه هرتا برلين الجمعة، قال قائد منتخب المانيا بطل العالم 1990 ان كوفاتش بمقدوره السير على خطى المدربين الكبار وقيادة بايرن الى لقب دوري أبطال أوروبا.

قال نجم بايرن السابق "اعتقد ان كوفاتش بمقدوره بناء حقبة على غرار أوتمار هيستفيلد، يوب هاينكس وأودو لاتيك".

وتعرض كوفاتش لضغوطات كبيرة في موسمه الأول مع بايرن، وبعضها من داخل غرف الملابس، برغم قيادته الفريق الأحمر الى ثنائية الدوري والكأس.

أضاف ماتيوس البالغ 58 عاما "أحرز الثنائية في ظل ظروف صعبة الموسم الماضي. أظهر ان بمقدوره القتال. هو خبير كروي واعتقد ان هذا الموسم سيكون أسهل له".

ورأى ماتيوس الذي أحرز سبعة ألقاب في الدوري مع بايرن كلاعب، ان كوفاتش "تُرك لوحده" من قبل لاعبين "استمعوا الى اداريي النادي".

وتوقع تعاملا أسهل بين كوفاتش ولاعبيه بعد رحيل المخضرمين أمثال الهولندي أريين روبن، الفرنسي فرانك ريبيري والمدافع ماتس هوملس، موضحا "أعتقد ان لاعبيه الشبان لديهم الإمكانات، النوعية والذهنية التي يحتاجها نيكو لتطبيق أسلوبه".

ويعتقد لاعب إنترميلان الإيطالي سابقا انه بمقدور بايرن المنافسة على لقب دوري أبطال أوروبا لأنه "يملك 17 لاعبا على أعلى المستويات، لكنه لا يتحمل اصابة الكثيرين على غرار ما حصل الموسم الماضي".

تابع "إذا توج أي ناد ألماني بدوري الأبطال فسيكون هذا النادي بايرن ميونيخ".

- "دوريات أخرى تتفوق علينا" -

يعتقد كثيرون ان بوروسيا دورتموند قادر على انزال بايرن عن عرشه بعد امتداد المنافسة حتى المرحلة الأخيرة من الموسم الماضي.

عزز الوصيف الدائم للفريق البافاري تشكيلته، فضم البلجيكي ثورغان هازار، يوليان براندت وهوملس، معبرا عن نيته بايقاف سلسلة من سبعة القاب لافتة لبايرن.

برغم ذلك، يعتقد ماتيوس ان بايرن لا يزال المرشح الاوفر حظا لخلافة نفسه، مضيفا "استثمر دورتموند أموالا كثيرة، لكن بالنسبة الي لا يملكون نوعية بايرن".

وأقر ماتيوس ان البوندسليغا راهنا تفتقد للنوعية مقارنة مع الدوريين الانكليزي والاسباني.

قال "باقي الدول تتفوق علينا، فقد شاهدتم ذلك في الأندية الإنكليزية الموسم الماضي والإسبانية في المواسم القليلة الماضية".

تابع "دورياتهم هي الاقوى في العالم على صعيد النجاح الدولي".

لكنه اشار الى ان "البوندسليغا منتج جاذب جدا على الصعيد الوطني. لدينا ملاعب جميلة، ممتلئة دوما، وليس فقط في الدرجة الأولى بل في الثانية. اهتمام الناس كبير جدا، والعائلات تأتي الى الملاعب لانها تشعر بالأمان".

وأضاف "على صعيد اللاعبين، لدينا افضل رأس حربة في العالم وهو روبرت ليفاندوفسكي. احتفظنا بالموهبة الانكليزية الصاعدة جايدون سانشو. بالطبع ليس لدينا رونالدو أو ميسي، والنجوم الكبار ليسوا هنا، لكن لدينا ثلاثة أبطال للعالم في بايرن أي كورنتان توليسو، بنجامان بافار ولوكاس هرنانديز".

وحذر قائد منتخب المانيا السابق رابطة الدوري من التخلي عن قانون 50+1 الجدلي الذي يضمن السيطرة على الأندية من قبل المنتسبين، وذلك في محاولة لجذب الاستثمار الخارجي، موضحا "في انكلترا صنع المستثمرون مجتمعا من طبقتين، لديك ستة أندية في المقدمة ثم باقي الدوري".

تابع "في البوندسليغا، لا يزال لدينا الشعور بأن الاندية التي تحارب للهرب من الهبوط الى الدرجة الثانية، بمقدورها ازعاج أو حتى الفوز على أندية المقدمة".